08:33 GMT11 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت المحافظة السامية للأمازيغية في الجزائر، عن صدور النسخة الأمازيغية من دستور البلاد، المكتوب بالحروف المعمول بها (التيفيناغ واللاتيني)، إلى جانب النص الأصلي باللغة العربية.

    والمحافظة السامية للأمازيغية هي مؤسسة أكاديمية حكومية جزائرية ومقرّها الجزائر العاصمة وهي أول مؤسسة تعنى باللغة الأمازيغية في شمال أفريقيا.

    وبحسب الإذاعة الجزائرية الرسمية، فإن ترجمة النص العربي إلى الأمازيغية تم بفضل خلية الترجمة للمحافظة السامية، التي تتضمن حاملي شهادات ماستر في اللغة والثقافة الأمازيغية.

    في سياق متصل، قالت صحيفة "النهار" المحلية إن الطبعة الأمازيغية من الدستور الجديد الذي صودق عليه باستفتاء أول نوفمبر/تشرين الثاني 2020، تتشكل من حروف التيفيناغ  (أبجدية يستخدمها الطوارق والأمازيغ لتدوين لغاتهم) ثم اللاتينية وأخيرا العربية.

    ويتميز نص هذه الترجمة المكتوب بالحروف اللاتينية والتيفيناغ، خاصة بالاستعمال الصحيح للمصطلحات الأمازيغية وخصوصيات اللغة العامية المستخدمة وطنيا، بحسب المصدر ذاته.

    يشار إلى أن التعديلات الدستورية الأخيرة التي صودق عليها في الجزائر، في أواخر العام الماضي، تنص على أن "تمازيغت" هي لغة وطنية ورسمية إلى جانب اللغة العربية، وأن الدولة ستعمل على ترقيتها وتطويرها بكل تنوعاتها اللسانية المستعملة عبر التراب الوطني.

    والأمازيغ مجموعة إثنية وهم من السكان الأصليين في منطقة شمال أفريقيا، ويقدر عددهم في الجزائر وحدها ما بين 12 إلى 15 مليون نسمة.

    تعني أمازيغ "الإنسان الحر"، وقد اعتنقوا الإسلام إثر الفتح العربي بعد القرن الثامن ميلادي.

    انظر أيضا:

    سلطات الجزائر تضع 16 متظاهرا رهن الحبس المؤقت بسبب رفع أعلام الأمازيغ
    الجزائر.. الحكم بسجن شابين حملا الراية الأمازيغية لمدة شهرين مع إيقاف التنفيذ
    محكمة جزائرية تقضي بحبس عدد من "رافعي الرايات الأمازيغية"
    إقامة نصب لملك أمازيغي يثير جدلا في الجزائر... فيديو
    رئيس الوزراء الجزائري مهنئا الأمازيغ بـ "عيد يناير": أسقاس أمقاز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook