14:03 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أثار لاجئ سياسي كويتي في بريطانيا ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بـ"تسريبات صوتية خطيرة" خلال حوار أجراه مع عضو من الأسرة الحاكمة في الكويت وهو الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح الذي يتولى حاليا منصب نائب وزير شؤون الديوان الأميري.

    ويعرف عبد الله الصباح نفسه على حساباته في مواقع التواصل بأنه لاجئ سياسي في بريطانيا، حكم عليه بالسجن 54 عاما، بالإضافة إلى كونه صحفيا وحاصلا على شهادة الدكتوراه في التنمية الاقتصادية.

    وزعم اللاجئ الكويتي عبد الله الصباح المقيم في بريطانيا أن المكالمة الهاتفية سُجلت بموافقة محمد عبد الله المبارك الصباح الذي اشترط تسجيلها، رغم وصفه لها بالتسريبات.

    ويظهر في التسجيل انتقادات شديدة للأوضاع في الكويت، وصلت حد التعبير عن عدم الرغبة بالعيش في البلد بسبب اليأس من إمكانية التغيير.

    كما شدد اللاجئ الكويتي على صحة التسجيل الصوتي المنشور، قائلا: "في حال نفي أو تشكيك الديوان الأميري للتسريبات التي نشرتها .. سأضطر إلى الإفصاح عن دلائل أخرى تؤكد صحة التسريبات..ومن طرق الباب لقي الجواب".

    ولاقت هذه التسجيلات الصوتية تفاعلا كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي، ووصفها بعض الرواد بالـ"خطيرة"، فيما هاجم آخرون المسؤول الكويتي وطالبوا بمحاسبته وعزله من منصبه.

    ​فيما وجّه آخرون رسالة إلى الحكومة والديوان الأميري بضرورة الرد على هذه التسريبات لأن من حق الشعب أن يعرف ماذا يهدف المسؤول الكويتي من تصريحاته.

    انظر أيضا:

    بعد أن شغلت الرأي العام... النيابة الكويتية تطعن على حكم قضية تسريبات أمن الدولة
    نائب أمير الكويت: تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني ولن نسمح بالفوضى
    رئيس "الأمة الكويتي": نحتفظ بنسخة من بطاقة الذاكرة التي أرسلها وزير الداخلية بشأن التسريب
    الكويت... قرار قضائي جديد بشأن "تسريبات أمن الدولة"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook