23:34 GMT05 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب الرئيس العراقي برهم صالح بمحاسبة المقصرين في كارثة مستشفى ابن الخطيب في بغداد، مؤكدا ان ما حدث سببه الفساد وسوء الإدارة.

    وشدد  الرئيس العراقي في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" على ضرورة محاسبة المقصرين  في كارثة مستشفى ابن الخطيب، "محاسبة عسيرة"، لافتا إلى حتمية "إجراء مراجعة شاملة لأداء المؤسسات العراقية".

    وقال: "فاجعة مستشفى ابن الخطيب هي جرح لكل الوطن، ونتيجة تراكم دمار مؤسسات الدولة جراء الفساد وسوء الادارة".

    وأكد أن "إظهار الألم والمواساة مع أبنائنا ذوي الشهداء والمصابين لا يكفي من دون محاسبة عسيرة للمقصّرين، ومن دون اجراء مراجعة شاملة وجادة لأداء المؤسسات لضمان عدم تكرار مثل هذه الكوارث".

    وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي قد طالب بعقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء اليوم، على خلفية فاجعة مستشفى ابن الخطيب موجَّها بإعلان الحداد على أرواح الضحايا.

    وفي وقت سابق، اندلع حريق داخل مستشفى ابن الخطيب ببغداد في الطابق المخصص للإنعاش الرئوي، فسارعت فرق الدفاع المدني لإخلاء المرضى واخماد النار.

    وعلى إثر الحادث، أمر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بالتحقيق الفوري في أسباب وقوع هذه الكارثة مع المعنيين في الوزارة، بحسب بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء.

    وفي ذات الشأن، أعلنت مديرية الدفاع المدني في بيان، أن فرقها "تستنفر جهدها وتكرس خبرتها لتنفيذ عمليات الاقتحام المباشر والسيطرة على نيران حريق هائل بعد ان استكملت عمليات إنقاذ المرضى الراقدين في ردهات المستشفى ابن الخطيب المخصص لمرضى كورونا بمشاركة فريق البحث والإنقاذ الدولي التابع لها".

    وقد أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اليوم الأحد، أن الحصيلة النهائية لضحايا حريق مستشفى "ابن لخطيب" المخصص لمرضى "كوفيد-19" جنوب شرق العاصمة العراقية بغداد هي 82 قتيلا و110 مصابين.

     

    انظر أيضا:

    دياب معزيا بضحايا مستشفى ابن الخطيب: مستعدون لإرسال أي مساعدة إلى العراق
    إسرائيل تعزي العراقيين في ضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب
    ظريف يعزي العراق بضحايا كارثة مستشفى ابن الخطيب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook