16:44 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس العراقي برهم صالح، إلى إنهاء النزاعات والصراعات بين بلدان المنطقة، ومواجهة التحديات الاقتصادية والصحية القائمة، في إطار الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة وسيادة الدول.

    جاء هذا، اليوم الاثنين، خلال استقباله وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، في قصر السلام ببغداد، بحضور وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، بحسب بيان للرئاسة العراقية حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه.

    وقال الرئيس العراقي: بلدان المنطقة تواجه تحديات عدة وينبغي العمل والتنسيق المشترك والتزام الحوار لتجاوز الخلافات والاختلالات التي تكتنفها.

    وأكد صالح أن سياسة الانفتاح التي يتبناها العراق في محيطه الإقليمي والدولي تهدف لبناء علاقات متوازنة داعمة لجهود تخفيف التوترات والأزمات.

    واعتبر أن: "العراق المقتدر والمستقل ذو السيادة يُمثل مصلحة مشتركة لكل المنطقة، وعاملا أساسيا في تعزيز استقرارها ومرتكزا لمنظومة عمل تقوم على قضايا الأمن المشترك والاقتصاد وحماية البيئة وفرص التنمية المتبادلة التي تعود بالمصلحة لبلدان كل المنطقة وشعوبها".

    من جانبه، نقل ظريف تعازي الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى صالح في فاجعة حريق مستشفى ابن الخطيب، وتمنياته للشعب العراقي بالأمن والسلام.

    وشدد على التزام بلاده بدعم استقرار العراق وسيادته والتطلع لتعزيز العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين.

    وخلال اللقاء، بحث برهم وظريف العلاقات الثنائية وتعزيز آفاق التعاون الثنائي وتفعيل الاتفاقات المبرمة في مختلف المجالات.

    انظر أيضا:

    الشاحنات السورية تعاني من "جابر" الأردني وتتجه إلى العراق في طريقها للسعودية
    السيسي يعزي الرئيس العراقي في ضحايا مستشفى ابن الخطيب
    الخارجية الإيرانية: أمن العراق مهم بالنسبة لإيران وبغداد شريك تجاري أساسي لطهران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook