10:21 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 06
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم السبت، استعادة مواقع من جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في المعارك المتواصلة منذ أكثر من ثلاثة أشهر في محافظة مأرب الغنية بالنفط شمال شرقي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وذكر موقع وزارة الدفاع اليمنية "26 سبتمبر"، أن "قوات الجيش الوطني نفذت صباح اليوم عملية هجومية واسعة على مواقع يتمركز فيها الحوثيون في جبهة الكَسارة شمال غربي مأرب، تمكنت خلالها من تحرير واستعادة مواقع مهمة".

    وأوضح أن "أهمية المواقع الحاكمة التي سيطرت عليها قوات الجيش تكمن في كونها تشرف على خطوط إمداد الحوثيين".

    وأشار إلى "قصف الجيش بالمدفعية تجمعات للحوثيين في جبهة صِرواح غربي مأرب، ألحق خسائر بشرية ومادية في صفوفهم، في حين تمكنت قواته من إسقاط طائرة مُسيرة كانت تقوم بمهمة استطلاعية للحوثيين".

    إلى ذلك، "استهدف طيران التحالف بغارات دقيقة مكثفة تجمعات وتعزيزات للحوثيين كانت في طريقها إلى جبهة المَشْجَح غربي مأرب، أسفرت عن تدمير آليات وأطقم عسكرية"، حسب الجيش اليمني.

    وجاء التقدم الميداني للجيش اليمني بعد ساعات من إعلانه تنفيذ هجوم خاطف على الحوثيين تمكن خلاله من تدمير عيارات ومدفعية تابعة للجماعة ومقتل طواقمها في جبهة المَشْجَح غربي مأرب.

    في المقابل، قالت جماعة الحوثيين عبر تلفزيون "المسيرة" الناطق باسمها إن طيران التحالف العربي نفذ 24 غارة على مديرية صِرواح غربي مأرب، دون الإشارة إلى الأهداف التي طالتها أو الخسائر الناجمة عنها.

    وتشهد محافظة مأرب، منذ أكثر من ثلاثة أشهر، معارك محتدمة بين الجيش اليمني والمقاتلين الحوثيين، إثر إطلاق الجماعة حملة عسكرية للسيطرة على مركز المحافظة مدينة مأرب، التي تمثل أهمية سياسية وعسكرية واقتصادية كبيرة في الصراع باليمن، حيث تضم مقر وزارة الدفاع إضافة إلى حقول ومصفاة صَافِر النفطية.

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني: مقتل 20 من "أنصار الله" في قصف جنوب مأرب
    الجيش اليمني يعلن السيطرة على مواقع "استراتيجية" إثر مواجهات مع "أنصار الله" شرق الجوف
    الجيش اليمني يستعيد مواقع من "أنصار الله" إثر معارك أوقعت 45 قتيلا غربي مأرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook