13:26 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    وصف مجلس الوزراء المصري، مظاهر عدم الالتزام في الشارع المصري بـ"الفجة"، قائلا: "الأمر استدعى وقفة، لأن مظاهر عدم الالتزام بالشارع المصري وكأنه لا يوجد فيروس".

    وقال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي"، على قناة صدى البلد، إن قرارات الحكومة بشأن التعامل مع موجة كورونا الثالثة، جاءت بعد رصد حالة من عدم الالتزام بالشارع المصري، معلقا: "قرارات الحكومة وقفة أولى ولن تكون الأخيرة، ستكون هناك وقفة أخرى يوم 21 وكل الخيارات مطروحة".

    وأضاف "حال اكتشاف أن الوضع يتجه إلى الأسوء، الحكومة ستتخذ قرارات جديدة أو تمدد الإجراءات المتخذة، والأمر سيتوقف على مدى التزام المواطنين"، مشيرا إلى أن قرارات غلق المحال والمقاهي ابتداء من التاسعة مساء لا تشمل حركة المواطنين، ومن حقه التحرك واستخدام وسائل المواصلات بشكل طبيعي.

    وأوضح أن الصيدليات ومحال بيع المواد الغذائية مستثناة من قرارات الغلق في التاسعة مساء، مع السماح للمطاعم بتقديم خدمة التوصيل إلى المنازل، مكملا: "ممكن تشتري من المطعم وأنت واقف، لكن يحظر الجلوس بالداخل، مع عدم السماح بوجود أكثر من فرد داخل المطعم".

    وأكد سعد، أن القرارات الجديدة تشمل غلق المتنزهات والحدائق بما فيها حديقتي الحيوان والأسماك، ناصحا المواطنين بعدم التجمع أو الجلوس أو الكورنيش، كون المحليات ستمنع هذه التصرفات خلال الفترة المحددة.

    وأشار المتحدث باسم رئيس الوزراء، إلى أن القرارات الجديدة تحظر إقامة أي تجمعات أو احتفالات فنية، مع إلزام الأندية الاجتماعية والرياضية والمنشآت التابعة لها كصالات الجيم ومراكز الشباب بقرار الإغلاق في التاسعة مساء، مؤكدا عدم السماح لأي نادي بإقامة حفلات أو تجمعات جماهيرية.

    ولفت إلى أن حفلات الزفاف مستثناة من القرار الجديد، مع الالتزام بإقامة الحفل في قاعة مفتوحة، والالتزام بالإجراءات الاحترازية، إضافة إلى عدم تجاوز عدد الحضور لـ 300 شخصا، وانتهاء مدة الفرح في التاسعة مساء، وفقا للقرارات الصادرة من قبل.

    وقررت الحكومة المصرية، أمس الأربعاء، تشديد إجراءات مواجهة تفشي وباء "كوفيد-19"، وذلك بتقليص مواعيد عمل المقاهي ودور السينما والمطاعم لتغلق في التاسعة مساء بدلا من الواحدة صباحا، بجانب إغلاق الشواطئ والمتنزهات العامة ولمدة أسبوعين بداية من اليوم الخميس.

    في سياق متصل قال وزير الأوقاف في مصر، الدكتور محمد مختار جمعة، بأن لجنة إدارة الأزمة بمجلس الوزراء، وافقت على إقامة صلاة عيد الفطر في المساجد الكبرى التي تقام بها صلاة الجمعة، وبذات ضوابط مواجهة كورونا، مع عدم السماح بإقامتها بأي ساحات.

     

    انظر أيضا:

    رئيس الوزراء المصري: نتلقى دفعات كبيرة من لقاحات كورونا في مايو
    خبراء مصريون: أعراض كورونا تغيرت والفيروس بات يؤثر على حاسة السمع
    مصر...الكشف عن أعراض خطيرة ومؤلمة للموجة الثالثة من كورونا
    شراستها كبيرة"... مستشار السيسي يعلن عن استعدادات استثنائية من مصر لسلالة كورونا الهندية"
    مصر تشدد إجراءات مواجهة كورونا وتغلق الحدائق والشواطئ العامة لمدة أسبوعين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook