23:50 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    حذر فلسطينيون في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية، من إقدام السلطات الإسرائيلية على إخلائهم من منازلهم لصالح مستوطنين، معتبرين أن هذا الإجراء التعسفي يشعل الحرب.

    وقال فلسطينيون مهددون بالطرد من منازلهم بالشيخ جراح لصحيفة "يديعوت أحرونوت": "إذا أخلونا من منازلنا ستندلع حرب".

    في سياق متصل، يشهد حي الشيخ جراح انتشار قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية، وسط تزايد التوترات بين السكان الفلسطينيين والمستوطنين.

    وحضر إلى المكان عضوا الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي سامي أبو شحادة وأحمد الطيبي من "القائمة المشتركة" وهي تحالف يضم 3 أحزاب عربية.

    ومساء أمس الخميس، اعتقلت قوات الأمن الإسرائيلي عشرة ناشطين على الأقل في حي الشيخ جراح، واعتدت على المعتصمين، في محاولة لتفريق المتظاهرين بالقوة، وذلك وسط دعوات منظمات اليمين الإسرائيلي المتطرف لاقتحام الحي.

    وأصيب عشرات من المعتصمين الفلسطينيين بالرصاص المطاطي والاختناق من جراء إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل قوات الشرطة الإسرائيلية.

    وأغلقت قوات الأمن الإسرائيلي مداخل حي الشيخ جراح بالقدس لمنع توافد المتضامنين مع السكان المهددين بالتهجير، فيما تواصلت استفزازات عضو الكنيست اليميني، إيتمار بن غفير عن حزب "الصهيونية الدينية"، وعناصر منظمة "لاهافا" اليهودية المتطرفة التي دعت أنصارها للاحتشاد في المكان.

    وكانت محاكم إسرائيلية قد أصدرت قرارات إخلاء لمنازل في الحي شيدها فلسطينيون عام 1956، انطلاقا من مزاعم جمعيات استيطانية إسرائيلية بأن المنازل أقيمت على أرض كانت مملوكة ليهود قبل العام 1948.

    وأمس الخميس أجلت المحكمة العليا الإسرائيلية إصدار قرار نهائي بشأن إجلاء 4 عائلات فلسطينية من الحي إلى يوم الإثنين المقبل.

    انظر أيضا:

    لجنة فلسطين في النواب الأردني تطالب بطرد السفير الإسرائيلي ردا على اعتداءات "الشيخ جراح"
    بعد لجوء فلسطين للقضاء الدولي... ما الذي يمكن أن تقدمه "الجنائية الدولية" لأهالي الشيخ جراح؟
    اعتقالات وإصابات في حي الشيخ جراح بالقدس ومستوطنون يطلقون النار على المعتصمين
    البرلمان العربي يدين "جريمة التطهير العرقي" في حي الشيخ جراح بالقدس
    الأمم المتحدة تطالب إسرائيل بـ "ضبط النفس" في حي الشيخ جراح وسط القدس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook