22:01 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 412
    تابعنا عبر

    كشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عن حدث وصفه بـ"الخطير جدا"، في تصريحاته التي أطلقها على خلفية الأحداث التي تشهدها مدينة القدس منذ أيام.

    وقال أدرعي في منشور شاركه على صفحته الرسمية في "تويتر"، "إني أشهد الله.. ونشهد أنه بريء منكم أيها المفترون! باسم الإسلام اعتديتم على أرض القداسة أورشليم  - القدس لن نتهاون ولن نتساهل والاحتمالات أمامنا متنوعة، عنواننا واحد في غزة حركة حماس وسيادتنا خط أحمر".

    ويظهر أدرعي في الفيديو وهو يقول: "اعتداء حماس بعد ظهر اليوم هو حدث خطير للغاية... لقد بدأ (هجوم حماس) باستهداف مدينة أورشليم (القدس) أولى القبلتين وثالث الحرمين ليستمر باستهداف البلدات الإسرائيلية في غلاف غزة على نطاق واسع".

    وشارك المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي مجموعة تغريدات أخرى قال فيها: "أكثر من 8 مخربين لحماس استهدفوا في الساعات الأخيرة في قطاع غزة خلال غارات جوية تستهدف خلايا تخريبية".

    وأضاف: "أغارت مقاتلات حربية قبل قليل على نفق إرهابي هجومي تابع لحماس في قطاع غزة".

    وبدورها، قالت الرئاسة الفلسطينية في بيان إنها "تدين بشدة الجريمة الإسرائيلية البشعة التي نفذتها حكومة الاحتلال، مساء اليوم الاثنين، بحق أبناء شعبنا في غزة وأدت إلى استشهاد 20 مواطنا بينهم 9 أطفال، وإصابة العشرات".

    وحملت الرئاسة في بيانها  "حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن التصعيد والجرائم التي ترتكبها في قطاع غزة والقدس".

    وطالبت الرئاسة المجتمع الدولي "بسرعة التحرك لوقف هذه الجرائم بحق الأبرياء من أبناء شعبنا، وإيقاف حكومة الاحتلال الإسرائيلي عن الاستمرار في جرائمها وإجراءاتها الهادفة لتهويد المدينة المقدسة وترحيل العائلات من حي الشيخ جراح".

    ومنذ أيام تشهد باحات المسجد الأقصى في القدس مواجهات عنيفة بين مصلين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية. 

    واقتحمت الشرطة الإسرائيلية، صباح اليوم، للمرة الثانية خلال أيام، المسجد الأقصى واعتدت على المصلين داخله.

    انظر أيضا:

    برنامج يتحول لـ"مأساة"... وائل جسار يغمى عليه على الهواء بعد "مقتل" مصطفى قمر... فيديو
    "حرق الدهون والمناعة"... عصير "ماء الديتوكس" المنزلي يقدم فوائد مزهلة
    أدرعي يستشهد بفيديو لقناة "الجزيرة" لإثبات "إجرام حماس" ويسأل: أين حرمة رمضان؟
    منبع نهر النيل: "لغز مشبع باللعنات" يحير الاستكشافيين من الإسكندر إلى اليوم
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, القدس, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook