23:51 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    141
    تابعنا عبر

    جددت مصر رفضها التام واستنكارها للتصعيد الإسرائيلي في القدس، متهمة تل أبيب بانتهاك القوانين الدولية وتقويض حل الدولتين.

    وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري في الاجتماع الوزاري الطارئ لجامعة الدول العربية، إن "الممارسات الإسرائيلية الغاشمة، انتهاك للقانون الدولي، وتقويض لفرص التوصل إلى حل الدولتين، وتهديد جسيم لركائز الأمن والاستقرار في المنطقة".

    وأوضح أن مصر تحركت بشكل مكثف خلال الأيام القليلة الماضية، عبر نقل رسائل إلى إسرائيل والدول الفاعلة والمعنية لحثها على بذل ما يمكن من جهود لمنع تدهور الأوضاع في القدس، لكنها لم تجد الصدى اللازم.

    وتابع "ما زالت مصر تجري اتصالاتها المكثفة مع الأطراف الدولية والإقليمية الفاعلة من أجل ضمان تهدئة الأوضاع في القدس الشريف".

    وشدد الوزير في كلمته على أن "سياسة فرض الأمر الواقع واللجوء إلى القوة المفرطة التي دأبت إسرائيل على انتهاجها قد أثبتت فشلها في تحقيق الأمن في المنطقة، ومن ثم فإن مصر تدعو إلى وقف هذا التصعيد بحق الشعب الفلسطيني، وتحمل السلطات الإسرائيلية مسئوليتها وفق قواعد القانون الدولي لتوفير الحماية اللازمة للمدنيين الفلسطينيين وصيانة حقوقهم في ممارسة شعائرهم الدينية بحرية وأمان".

    وطالبت مصر السلطات الإسرائيلية بوقف أي ممارسات تنتهك حرمة المسجد الأقصى المبارك وشهر رمضان المعظم، أو تستهدف الهوية العربية لمدينة القدس ومقدساتها، أو تسعى لتهجير أهلها وخاصة بحي الشيخ جراح.

    انظر أيضا:

    أردوغان وأمير قطر يبحثان الهجمات الإسرائيلية على الأقصى
    "حماس" تمهل إسرائيل ساعتين لفك الحصار عن المعتكفين في الأقصى أو انتظار الرد
    الشرطة الإسرائيلية تقتحم باحات المسجد الأقصى
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook