12:28 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 05
    تابعنا عبر

    هاجم مستوطنون بحماية قوات الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، عددا من منازل الفلسطينيين في بلدة سنجل شمال مدينة رام الله، تزامنا مع اتساع رقعة التوترات في الأراضي الفلسطينية على خلفية اقتحام الإسرائيليين لحرم المسجد الأقصى.

    ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن مصادر محلية في البلدة، قولها إن عشرات المستوطنين هاجموا المنازل الواقعة قرب الشارع الالتفافي الذي يمر من القرية، وتعود لعائلات خليل وعصفور وغفري.

    وأضافت المصادر: "جيش الاحتلال وفر الحماية للمستوطنين المعتدين، وأطلق القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، ما تسبب بإصابة عدد منهم بالاختناق".

    ووقعت إصابات عدة بين الفلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وسجلت 21 حالة اختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع، إضافة إلى إصابة مواطن بقنبلة صوت في اليد، خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في مدينة قلقيلة.

    فيما اندلعت مواجهات عنيفة، بين الشبان الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية، مساء اليوم الثلاثاء، بالقرب من حاجز سالم العسكري المقام على أراضي المواطنين غرب جنين.

    وذكرت مصادر للوكالة، أن عشرات الشبان خرجوا بمسيرة سلمية تنديدا "بالعدوان المستمر على قطاع غزة ودعما وإسنادا للقدس"، فردت القوات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع.

    كما هاجمت الإسرائيلية، الفلسطينيين قرب بابي العامود والساهرة، أثناء خروجهم من المسجد الأقصى بمدينة القدس عقب أداء صلاة التراويح، واندلعت على إثرها مواجهات عنيفة.

    وأفاد شهود عيان، بأن القوات الإسرائيلية استعانت بفرق الخيالة وعناصر حرس الحدود، وهاجموا المقدسيين. وأضافوا ان سيارة المياه العادمة رشت المواطنين والمحال التجارية في شارع السلطان سليمان بشكل كبير، ما تسبب بأضرار في البضائع هناك.

    وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، إن القوات الإسرائيلية اعتدت على طواقم إسعاف القدس، خلال توجهم لتقديم العلاج للمصابين خلال مواجهات في المسجد الأقصى ومنعهم من الدخول.

    فيما أصيب شاب فلسطيني، بالرصاص الحي خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية على حاجز حوارة العسكري، جنوب محافظة نابلس، وفقا لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني. وأصيب آخر في مواجهات غرب بلدة زيتا شمال محافظة طولكرم.

    كما أصيب العشرات بالاختناق واعتقل عددا من المتظاهرين الفلسطينيين خلال مواجهات اندلعت مع القوات الإسرائيلية،على مدخل بلدة قصرة جنوب نابلس.

     

    انظر أيضا:

    روسيا تعلن استعدادها للتوسط بين فلسطين وإسرائيل
    بشعر لمحمود درويش.. وزيرة الثقافة الجزائرية تتضامن مع فلسطين
    خطاب ناري لأمين عام الجامعة العربية حول الأوضاع في فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook