00:57 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أقامت الجالية الروسية والعسكريون الروس في حلب السورية وقفة تضامنية مع أهالي ضحايا مدرسة قازان.

    وأضاء المجتمعون الشموع على روح الضحايا، مشكلين من خلالها كلمة "قازان"، وأعرب ممثل مركز المصالحة بين الأطراف في كلمته عن دعمه لأسر وأصدقاء الضحايا.

    وقالت ناتاليا تروتسكايا، رئيسة الجالية الناطقة بالروسية في حلب، في تصريح لـ"سبوتنيك"، "الكارثة التي حلت بوفاة الناس في مدرسة قازان لم تتركنا غير مبالين. عندما نعلم أن الأطفال، الذين بدؤوا حياتهم للتو، قد ماتوا، الدموع تبدأ بالاختناق... بقلبنا وأرواحنا، نحن بصدق مع عائلات وأصدقاء الضحايا، نعزيهم ونحزن معهم. نتمنى أن يتم التحقيق في هذا الحادث المروع من خلال القانون".

    وفي نهاية اللقاء كرم المشاركون في اللقاء ذكرى الضحايا بدقيقة صمت.

    وتعرضت إحدى مدارس مدينة قازان في وسط روسيا في 11 مايو/ أيار إلى هجوم فجر منفذه عبوة ناسفة من صنع يدوي لدى دخوله المدرسة وأطلق النار على الموجودين فيها.

    وحسب السلطات المحلية فإن الهجوم أسفر عن قتل 7 أطفال ومدرّستين وإصابة 21 شخصا بالجراح. وألقت الشرطة القبض على "إلناز غاليافييف" بتهمة إطلاق النار أثناء مهاجمة المدرسة.

    انظر أيضا:

    أردوغان يعزي بوتين في ضحايا هجوم مدرسة قازان
    مصر تدين حادث إطلاق النار في مدينة قازان الروسية
    الكلمات الدلالية:
    قازان, روسيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook