23:12 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    قال المكتب الإعلامي لرئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني، ​حسان دياب​، اليوم الجمعة، إن "العدو الإسرائيلي لا يتوقف عن تأكيد وحشيته، وهو اليوم ارتكب جريمة جديدة بحق المتظاهرين العزل في ​جنوب لبنان​، فسقط الشهيد محمد طحان برصاص العدوان وأصيب آخرون".

    وشدد بحسب بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، على أن هذا "العدوان يشكل خرقا فاضحا للقرار 1701". داعيا ​"المجتمع الدولي​ لإدانة جرائم إسرائيل في جنوب لبنان وفي غزة، التي تقاوم العدوان بقوة وعزيمة لدحر الاحتلال". 

    وكانت قد شهدت المناطق الحدودية في جنوب لبنان، ظهر اليوم الجمعة، توترا بعد محاولة عدد من المتظاهرين اجتياز الشريط الشائك الحدودي، الأمر الذي دفع القوات الإسرائيلية إلى إطلاق النار والقذائف، ما أدى إلى مقتل شاب لبناني من بلدة عدلون متأثرا بجراحه وإصابة متظاهر آخر. 

    وتجددت التظاهرات عند المناطق الحدودية، مساء اليوم، مع تقدم مجموعة من المتظاهرين من سهل الخيام باتجاه مستوطنة المطلة، احتجاجا على الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة، وعلى الفور عمل الجيش اللبناني على إبعاد المتظاهرين عن السياج الشائك بحضور قوات الطوارئ الدولية. 

    بدوره أعلن الناطق الرسمي باسم قوات "​اليونيفيل​" أندريا تيننتي​، في بيان، عن فتح تحقيق فوري لتحديد الحقائق والظروف، مشيرا إلى أن جنود "اليونيفيل" متواجدون على الأرض لمنع الانتهاكات، جنبا إلى جنب مع القوات المسلحة اللبنانية. 

    وقال: "اطلعنا على التقارير التي تفيد بأن مدنيا لبنانيا قتل على ​الخط الأزرق​ بالقرب من ​كفركلا​ اليوم خلال مواجهة مع ​الجيش الإسرائيلي".  

    وحث تيننتي الجميع على التزام الهدوء وتجنب تصعيد الوضع والمجازفة بمزيد من الأرواح.

    انظر أيضا:

    إطلاق صافرات الإنذار في كل المدن المتاخمة لقطاع غزة
    مساع حثيثة لفرض هدنة في غزة وإسرائيل تواصل ضرباتها على القطاع
    المفوضية الأوروبية تعرب عن قلقها جراء تصاعد العنف في قطاع غزة وإسرائيل
    البيت الأبيض: أمريكا تسعى لتهدئة الصراع في غزة
    إسرائيل ترصد 140 صاروخا انطلقت من غزة نحو أراضيها
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, القدس, غزة, إسرائيل, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook