02:08 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجه السياسي المصري محمد أبو الغار، الرئيس السابق للحزب "المصري الديمقراطي الاجتماعي"، رسالة للأطباء، الذين شاركوا في علاجه إثر تعرضه لأزمة صحية بدأت منتصف شهر أبريل/ نيسان الماضي.

    ذكر ذلك موقع "مصراوي" المصري، اليوم الأحد، مشيرا إلى قول أبو الغار، في منشور على "فيسبوك"، إن الأزمة الصحية التي يعاني منها بدأت في 15 أبريل، الماضي، وكشفت إصابته بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

    وتابع: "اتخذت جميع الإجراءات الوقائية وأخذت الجرعتين من لقاح كورونا، إلا أنني أجريت اختبارا آخر للكشف عن كورونا بعد 3 أيام وكانت النتيجة إيجابية"، مضيفا: "بدأت عزل ذاتي في المنزل وكنت في حالة جيدة، لكن تقرر دخولي المستشفى لاحقا، وأخذت العلاج كاملا بما في ذلك جرعات ضخمة من الكورتيزون ومضادات التجلط والمضادات الحيوية".

    ولفت السياسي المصري إلى أنه استمر في المستشفى نحو 12 يوما، لكنه عانى من ظهور مشاكل صحية أثرت على الحركة، مشيرا إلى نقله إلى المنزل لاستكمال العلاج.

    وقال محمد أبو الغا، إنه يوجه رسالة شكر للأطباء الذين أشرفوا على علاجه، مضيفا: "أرغب في كتابة قصة كورونا بالكامل. إنها قصة إنسانية".

    © Sputnik
    كيف تتعايش مع فيروس كورونا؟

    انظر أيضا:

    مستشار الرئيس المصري يوجه نصيحة للوقاية من كورونا في العيد
    وزيرة الصحة المصرية تبعث رسالة طمأنة للمواطنين بشأن سلالات كورونا الجديدة
    مصر تجهز "خطوة تاريخية" تتعلق بجائحة كورونا نهاية يونيو المقبل
    موجة "كورونا" الثانية ترفع البطالة في مصر خلال الفصل الأول من هذا العام
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook