19:34 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 08
    تابعنا عبر

    أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، أن بلاده سوف تعمل على "إعادة الهدوء والأمن لمواطنيها"، موضحا أن ذلك سوف يستغرق وقتا، وذلك في ظل بدء إسرائيل عملية عسكرية ضد حركة "حماس" في قطاع غزة، وإطلاق صواريخ من القطاع نحو مدن إسرائيلية.

    القدس - سبوتنيك. وقال نتنياهو في مؤتمر صحافي برفقة وزير الدفاع بني غانتس: "سنعيد الهدوء والأمن وهذا سيستغرق وقتا"، وتابع: "الولايات المتحدة ودول مختلفة تدعم دفاعنا عن نفسنا".

    وأوضح "هدفنا الأول هو أن نوقف العنف والمرحلة القادمة ستركز على تحسين العلاقات بين العرب واليهود في إسرائيل".

    من جانبه أوضح غانتس، أنه تم توجيه ضربات قوية لحركة "حماس" الفلسطينية، وأضاف أن: "أهالي غزة رهائن لدى حركة حماس، ومنعنا الحركة من تحقيق انتصارات استراتيجية".

    ووفقا لوكالة "رويترز"، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي: "إن انتهاء العمليات القتالية المستمرة منذ سبعة أيام ليس وشيكا رغم تحركات دبلوماسية لاستعادة التهدئة.

    وقال نتنياهو في خطاب بثه التلفزيون: "حملتنا ضد المنظمات الإرهابية متواصلة بكامل قوتها".

    وتابع قائلا: "ما نفعله الآن، وسيستمر طالما ظل ضروريا، هو لاستعادة الهدوء لكم أيها المواطنون الإسرائيليون. سيستغرق ذلك وقتا".

    انظر أيضا:

    البابا فرنسيس يدعو إلى وقف القتال في إسرائيل وغزة
    منظمة التعاون الإسلامي تطالب في ختام اجتماعها بوقف فوري للاعتداءات الإسرائيلية
    وزير الدفاع الإسرائيلي: نعمل على ضرب "حماس" بقوة وسوف ننتصر في المعركة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook