20:55 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن بلاده على اقتناع راسخ بأن أمن واستقرار السودان هو جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والمنطقة.

    وشارك السيسي، اليوم الإثنين، في فعاليات "مؤتمر باريس لدعم المرحلة الانتقالية في السودان"، وألقى كلمة خلاله.

    وبحسب "بوابة الأهرام"، قال السيسي في كلمته إن "مشاركة مصر في مؤتمر باريس لدعم المرحلة الانتقالية في السودان، الهام، إنما تأتي انطلاقاً من اقتناع راسخ لدينا بأن أمن واستقرار السودان هو جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والمنطقة".

    وأضاف أنها كذلك "تعكس التزام مصر وإرادتها السياسية الثابتة بألّا تدخر جهداً لدعم استدامة السلام والتنمية والاستقرار في السودان، والحفاظ على وحدة أراضيه".

    وتابع: "وهو ما يأتي بالتوازي مع ما تشهده العلاقات الثنائية من قفزات متسارعة لتحقيق التكامل الفعلي بين البلدين في عدد من المجالات الحيوية".

    ويأمل السودان في جذب مستثمرين والحصول على تعهدات سداد متأخراته لصندوق النقد الدولي في مؤتمر باريس، وهو ما يمهد الطريق لتخفيف أوسع نطاقا لأعباء الديون الخارجية التي لا تقل عن 50 مليار دولار.

    وراكم السودان متأخرات ضخمة على ديونه، لكنه أحرز مؤخرا تقدما سريعا في اتجاه إلغاء جزء كبير منها في إطار مبادرة صندوق النقد والبنك الدوليين المعنية بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    وفي حالة تعهد أعضاء صندوق النقد الدولي بتغطية متأخرات السودان البالغة 1.33 مليار دولار للصندوق، فمن المتوقع أن يمضي قدما نحو "نقطة قرار" ستجعله مؤهلا للمبادرة في يونيو/ حزيران وتسمح للخرطوم بالحصول على تمويل دولي بتكلفة أقل.

    انظر أيضا:

    مؤتمر باريس... ما العقبات التي تقف أمامه لتحقيق تطلعات السودان؟
    السودان يسعى لتعهدات استثمار وتخفيف أعباء ديونه في مؤتمر باريس
    فرنسا تقرض السودان مليار ونصف المليار لتسديد ديونه لصندوق النقد
    حمدوك يتحدث عن تغير قواعد اللعبة وعدم حاجة السودان للسدود على النيل لهذا السبب
    السودان يحصل على قرض بملياري دولار من البنك الدولي خلال 10 أشهر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook