22:56 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعربت دولة الكويت عن استنكارها واستهجانها الشديدين لما ورد خلال المقابلة التلفزيونية لوزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال في الجمهورية اللبنانية شربل وهبة من «إساءات بالغة» تجاه دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وشعوبها.

    وقالت وزارة الخارجية الكويتية في بيان لها: إن "نائب وزير الخارجية السفير مجدي الظفيري، استدعى مساء اليوم الثلاثاء القائم بأعمال سفارة الجمهورية اللبنانية الشقيقة هادي هاشم، حيث سلمه مذكرة احتجاج رسمية تضمنت استهجان واستنكار دولة الكويت لتلك الإساءات التي تتنافى وعلاقات الأخوة التاريخية التي تربط دول مجلس التعاون بالجمهورية اللبنانية".

    وفي وقت سابق، استدعت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، اليوم الثلاثاء، السفير اللبناني لديها احتجاجا على تصريحات لوزير خارجية لبنان شربل وهبة وصفتها أبو ظبي "بالمشينة والعنصرية" ضد السعودية ودول الخليج.

    وأعربت الإمارات عن استنكارها واستهجانها الشديدين إزاء التصريحات المشينة والعنصرية التي أدلى بها معالي شربل وهبة وزير خارجية الجمهورية اللبنانية في حكومة تصريف الأعمال  والتي أساءت إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة ودول مجلس التعاون الخليجي.

    © Photo / Spokesman of the Egyptian Presidency
    وفي ذات السياق، أعرب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية نايف الحجرف، في بيان اليوم "عن رفض دول مجلس التعاون واستنكارها لما ورد على لسان وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال في الجمهورية اللبنانية شربل وهبة، خلال مقابلة تلفزيونية وما ورد فيها من إساءات مشينة بحق دول مجلس التعاون الخليجي وشعوبها وكذلك الإساءة بحق المملكة العربية السعودية".

    وطالب الحجرف، وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال في لبنان "بتقديم اعتذار رسمي لدول مجلس التعاون الخليجي  وشعوبها نظير ما بدر منه من إساءات غير مقبولة على الإطلاق".

    وكانت وزارة الخارجية السعودية قد استنكرت بشدة، اليوم الثلاثاء، تصريحات أدلى بها وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية شربل وهبة، معتبرة إياها "إساءات مشينة" للمملكة ولدول مجلس التعاون الخليجي، واستدعت السفير اللبناني لدى الرياض وتم تسليمه مذكرة احتجاج رسمية.

    وكان وزير الخارجية اللبناني المكلف، شربل وهبة، قد أدلى بتصريحات لاذعة بشأن دول الخليج خلال مقابلة تلفزيونية يوم الاثنين، وألقى باللوم عليها في انتشار تنظيم "داعش" (التنظيم الإرهابي المحظور في روسيا)، وهي تعليقات قد تزيد من توتر العلاقة المتوترة بالفعل.

    وقال وهبة في مقابلة مع شبكة "الحرة" التلفزيونية: "دول المحبة والصداقة والأخوة، جلبوا لنا تنظيم الدولة الإسلامية وزرعوه في سهول نينوى والأنبار وتدمر"، في إشارة إلى مناطق بسوريا والعراق استولى عليها التنظيم في عام 2014.

    وردا على سؤال عما إذا كان يقصد "تلك الدول" دول الخليج، قال وهبة إنه لا يريد أن يذكر أسماء، بيد أنه ردا على سؤال آخر عما إذا كانت دول الخليج قد مولت الحركة الإسلامية قال: "من الذي مولهم آنذاك، هل أنا؟".

    واستدعت وزارة الخارجية السعودية السفير اللبناني اليوم الثلاثاء لتسليم مذكرة للاحتجاج على ما وصفته بـ "التجاوزات" التي ارتكبها وهبة.

    وأعلن الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الثلاثاء، أن التعليقات التي أدلى بها وهبة بحق دول الخليج تعكس رأيه الشخصي وليس رأي الدولة.

    ويمر لبنان بمشاكل اقتصادية كبرى تشكل أكبر تهديد لاستقراره منذ الحرب الأهلية 1975-1990.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook