20:26 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت وزيرة الخارجية السودانية، مريم المهدي، اليوم الأربعاء، إن التطبيع مع إسرائيل غير قائم عمليا، حتى الآن، ولا يوجد ختم رسمي.

    وأجرت المهدي لقاء مع مراسل صحيفة "معاريف" العبرية، اليوم الأربعاء، أكدت من خلاله أن اتفاق التطبيع بين بلادها وإسرائيل غير قائم عمليا، حتى الآن، ولا يوجد ختم رسمي، بدعوى أن البرلمان السوداني لم يقر اتفاق التطبيع، حتى الآن.

    ونقلت الصحيفة العبرية على لسان مريم المهدي، قولها:

    إن الاتفاق مع إسرائيل غير قائم، عمليا، ولم يطرح في مؤتمر باريس الدولي لدعم السودان كعامل يساهم في الاقتصاد السوداني. 

    وذكرت وزيرة الخارجية السودانية أن اتفاق التطبيع مع إسرائيل كان شرطا وضعه الأمريكيون بهدف إخراج بلادها من قائمة الدول الداعمة للإرهاب، وأنه على البرلمان السوداني المصادقة على هذا الاتفاق، لكن، حتى الآن، لم يتم إجراء انتخابات برلمانية في بلادها.

    وأكدت الصحيفة العبرية أن تصريحات مريم المهدي جاءت خلال مشاركتها في مؤتمر باريس الدولي لدعم السودان، المنعقد هذه الأيام في العاصمة الفرنسية، باريس.

    ويذكر أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قد أعلن خلال المؤتمر أن بلاده قررت إلغاء ديون السودان البالغة 5 مليارات دولار، مشيرا إلى أن البنك الدولي سيعلن ذلك القرار، بشكل رسمي، الشهر المقبل، في حين أعلنت المانيا عن إلغاء 360 مليون دولار. 

    ويشار إلى أن السودان وإسرائيل قد أعلنا في الثالث والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الماضي عن توقيع اتفاق سلام بينهما، برعاية أمريكية.

    انظر أيضا:

    حمدوك في أول حوار مع إعلام إسرائيلي: التطبيع مصلحة للسودان ولن نتراجع عنه
    قانون مقاطعة إسرائيل... لماذا سرع السودان بإلغائه قبل تشكيل المجلس التشريعي؟
    صحيفة: إسرائيل تأمر 45 من طائفة العبرانيين السود بمغادرة الدولة
    رئيس وزراء السودان: تطبيع العلاقات مع إسرائيل عملية متكاملة وليس حدثا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook