00:42 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، خوسيه ساباديل، اليوم الخميس، إنه أبلغ رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، ببدء العمل رسميا بمقر سفارة الاتحاد الأوروبي في طرابلس.

    بنغازي، 20 مايو - سبوتنيك. وتأتي خطوة الاتحاد الأوروبي الأخيرة في ليبيا بعد سنوات من الإغلاق بسبب العمليات العسكرية في البلاد.

    وبحسب بيان للمجلس الرئاسي الليبي فقد "التقى رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، وعبدالله اللافي، عضو المجلس الرئاسي، اليوم الخميس، سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، خوسيه ساباديل، الذي أبلغ رئيس المجلس الرئاسي بافتتاح سفارة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، وأخذ الإذن بمباشرة العمل".

    وأضاف البيان أن اللقاء "تطرق إلى القضايا المشتركة التي تجمع ليبيا والاتحاد الأوروبي، وهي قضايا تتطلب التعاون المستمر، وأحد أهم القضايا هي قضية الهجرة غير النظامية".

    وأكد المنفي أن"التعاون في دعم تأمين الحدود الجنوبية الليبية ودعم مشاريع التنمية في مناطق الجنوب، باعتبارها شيء أساسي لمكافحة الهجرة غير النظامية".

    يذكر أنه مع الانفراجة السياسية التي تشهدها ليبيا بعد تولي سلطة تنفيذية جديدة أنهت الانقسام في البلاد، تسعى الكثير من الدول لإعادة فتح سفاراتها في ليبيا بعد سنوات من الإغلاق.

    وكان سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا قد أكد بوقت سابق خلال اجتماع مع رئيس المجلس الرئاسي الليبي، ورئيس الحكومة المؤقتة عبد الحميد الدبيبة، أن أوروبا ستقدم "الدعم الكامل" للسلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا.

    وتسلمت حكومة الوحدة الوطنية الليبية الجديدة، ورئيس المجلس الرئاسي الجديد، السلطة بشكل رسمي، منتصف آذار/مارس الماضي؛ وذلك للبدء في إدارة شؤون البلاد، وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية، في نهاية العام الجاري، وفق الخطة التي ترعاها الأمم المتحدة وتوصل إليها منتدى الحوار الليبي.

    وأنهى انتخاب السلطة المؤقتة انقساما في ليبيا، منذ 2015، بين الشرق مقر البرلمان المنتخب المدعوم من الجيش الوطني الليبي، وبين الغرب مقر حكومة الوفاق سابقا.

    انظر أيضا:

    ليبيا تؤكد أهمية التحرك العربي بشأن الوضع في فلسطين
    الجزائر: ندعو إلى التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا
    حراك غضب فزان... شرارة الخطر تندلع من الجنوب في ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook