22:10 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أدانت الرئاسة الفلسطينية، اقتحام القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى عقب صلاة الجمعة واعتداءها على المصلين، ما خلف عشرات المصابين.

    وقالت الرئاسة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية "وفا" إن "الاستمرار بسياسة الاقتحامات للمقدسات الإسلامية والمسيحية، ومواصلة الاعتداءات على المصلين الآمنين، هي سياسة مرفوضة ومدانة، واستفزاز غير مقبول يعيد الأمور إلى مربع العنف والتوتر".

    وأضافت أن "الحكومة الإسرائيلية باستمرارها بسياسة الاستفزاز والاعتداءات والاقتحامات، تتحدى المساعي الدولية التي بذلت للوصول إلى تهدئة ووقف العنف والتصعيد في القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة، ووقف العدوان على غزة".

    وأكدت الرئاسة أن "حكومة الاحتلال تتحمل المسؤولية كاملة، مطالبة المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها واعتداءاتها على الأماكن المقدسة، واحترام الوضع القانوني والتاريخي القائم في الحرم الشريف".

    وأفاد مراسل "سبوتنيك" بأن القوات الإسرائيلية اقتحمت باحات المسجد الأقصى عقب صلاة الجمعة، وقمعت عشرات الفلسطينيين بإطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع عليهم.

    وأضاف مراسل "سبوتنيك"، أن قوات القناصة الإسرائيلية اعتلت المصلى القبلي بعد قمع الجنود الإسرائيليين مسيرة في باحات المسجد الأقصى ما أسفر عن إصابة 15 فلسطينيا بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت.

    في السياق ذاته، اندلعت مواجهات بين مئات الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية في مناطق متعددة من الضفة الغربية عقب مسيرات وتظاهرات انطلقت بعد صلاة الجمعة.

    وفجر اليوم، الجمعة، بدأ وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الساعة التي حددها وسطاء مصريون. وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، كاشفة أنه تم برعاية مصرية.

    انظر أيضا:

    إسرائيل تعلن السيطرة على الوضع في المسجد الأقصى وتعتقل 16 شخصا
    الهلال الأحمر يستنفر جميع أطقمه الطبية بعد إصابة العشرات في المسجد الأقصى والضفة
    هنية: عشرات الآلاف من أبناء شعبنا زحفوا إلى الأقصى لحمايته وللتأكيد على أنه خط أحمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook