12:30 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مع دخول وقف إطلاق النار بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية حيز التنفيذ، تتجه الأنظار العربية والدولية إلى جهود إعادة إعمار قطاع غزة، الذي تضرر بشكل كبير.

    وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أعلن عن مبادرة تقضي بمنح بلاده مبلغ 500 مليون دولار أمريكي لصالح عملية إعادة إعمار قطاع غزة.

    وأبدى البعض مخاوف من إمكانية تعطيل إسرائيل لعمليات الإعمار، كما حدث في السابق، لكن مراقبين أكدوا أن مصر ستكون راعية الإعمار، ويمكنها إدخال المواد اللازمة للإعمار مباشرة عبر معبر رفح.

    إعادة الإعمار

    وقبل أيام أعلن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، بدء التنسيق الفوري مع الوزارات والجهات المعنية لتنفيذ مبادرة إعمار غزة.

    وبحث وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الإسرائيلي غابي أشكينازي، أمس الجمعة، خلال اتصال هاتفي، الخطوات التالية بعد وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية.

    وبحث الوزيران "الإجراءات الكفيلة بتسهيل عملية إعادة إعمار غزة في المرحلة القادمة، وأكدا أهمية العمل بالتنسيق بين البلدين والسلطة الفلسطينية والشركاء الدوليين سواء فيما يتعلق بتأمين استقرار الموقف أو باستئناف عمل قنوات التواصل بهدف تحقيق السلام".

    وأكد رئيس اتحاد مقاولي البناء التشييد في أفريقيا وعضو اتحاد مقاولي مصر، حسن عبد العزيز، أن الشركات المصرية جاهزة لإعادة إعمار غزة من اللحظة الأولى لوقف إطلاق النار، مشيرا إلى أن إعادة إعمار القطاع بالنسبة للشركات المصرية الخاصة والعامة هي مهمة قومية وليست أعمال ربحية.

    وقال عبد العزيز، في حديث سابق لـ "سبوتنيك": "ما أعلنه الرئيس السيسي من تقديم 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة سيكون في شكل مشروعات وخامات وإنشاءات وليس في هيئة مبالغ مباشرة. الدولة سترى ما هي احتياجات غزة الآن، إنشاء مستشفيات جديدة وترميم مستشفيات تضررت خلال العدوان، الشركات المصرية ستحصل على الخامات من مصر وتقوم بالعمليات اللازمة في غزة والحكومة المصرية هي من سيدفع للشركات، نفس الأمر بالنسبة للطرق التي ضربت في القصف ومحطات المياه والكهرباء والمرافق وغيرها".

    إعمار بدون شروط

    بدوره أكد مصطفى الصواف، المحلل السياسي الفلسطيني المقيم في قطاع غزة، أن إعمار غزة سيتم عاجلًا أم آجلًا ولن يطول الأمر، مشيرًا إلى أن الـ 500 مليون التي أعلن عنها الرئيس المصري عبدالفتاح السياسي قد تكون البداية.

    وبحسب حديثه لـ "سبوتنيك"، الدول التي ستتبرع من أجل إعادة إعمار قطاع غزة، في الغالب ستكون بعض الدول العربية، سواء من ميزانياتها أو من خلال حملات التبرع من الشعوب العربية، وكذلك بعض البلدان الإسلامية والأوروبية، وكذلك الولايات المتحدة الأمريكية.

    ويرى الصواف أن إعادة إعمار قطاع غزة لن تخضع لأي شروط من أي أطرف، وأهل غزة بشركاتهم ومهندسيهم يمكنهم القيام بهذه المهمة على أكمل وجه.

    وعن إمكانية عرقلة الاحتلال للإعمار، أشار إلى أن معبر رفح سيكون بوابة إدخال مواد البناء والأموال العربية والإسلامية.

    إعمار حقيقي

    كشف الدكتور أيمن الرقب، عضو المجلس الثوري لحركة فتح، أن قطاع غزة بحسب التقديرات الأولية بحاجة إلى ما يقل عن 16 مليار دولار من أجل إعادة الإعمار.

    وبحسب حديثه لـ "سبوتنيك"، أوضح أن تجربة إعمار غزة في عام 2015 تؤكد أن من الممكن الاصطدام بممانعة الاحتلال الإسرائيلي، خاصة في إدخال مواد البناء، ومواد إعادة تأهيل البنية التحتية.

    وأكد أن قطاع غزة يحتاج بقوة إلى تأهيل شبكات الصرف الصحي والكهرباء والمياه والاتصالات، إضافة لإعادة بناء المصانع والمنازل التي هدمت وتضررت، حيث تتحدث الأرقام عن 18 ألف مؤسسة ومنزل بحاجة إلى الترميم والبناء.

    وتوقع الرقب أن يتم عقد مؤتمر للإعمار في القاهرة خلال الأشهر القادمة، مضيفًا: "وطالما الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أعلن عن تبرع مصر بمبلغ نصف مليار دولار للإعمار و أن شركات مصرية يتقوم بعملية الإعمار، فهذ يعني قطع الطريق على أي معارضة أو موانع إسرائيلية حيث سيتم إدخال مواد الإعمار من مصر مباشرة، وإذا تم عقد مؤتمر إعمار فمصر ستتولى الأمر.

    ويرى القيادي في حركة فتح أن هذه المرة من المتوقع أن يكون إعمار حقيقي للقطاع، الذي هو الآن بحاجة لبناء محطة توليد كهرباء توفر احتياجات القطاع، وميناء ومطار لإنهاء حالة الحصار التي يعيشها القطاع وسكانه، بجانب الإعمار، مشددًا على ضرورة تحمل المجتمع الدولي المسؤولية تجاه هذا الأمر.

    وصباح أمس الجمعة، بدأ وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الساعة التي حددها وسطاء مصريون. وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، كاشفة أنه تم برعاية مصرية.

    انظر أيضا:

    في أول ظهور علني منذ الحرب على غزة.. صحيفة عبرية تنشر فيديو وصورا لـ"السنوار" في شوارع القطاع
    الصليب الأحمر: نزوح 50 ألف فلسطيني بسبب حرب غزة
    بعد السماح بالنشر.. قناة عبرية تكشف تفاصيل مثيرة ومفاجئة عن الحرب على غزة.. فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook