15:18 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال معمر الإرياني، وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، إن العقوبات الأمريكية المفروضة أخيرا بحق قيادات حوثية، تؤكد نية الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تصنيف جماعة "أنصار الله" منظمة إرهابية.

    وأوضح الإرياني في تغريدات عبر حسابه على موقع "تويتر" أن "العقوبات المفروضة مؤخرا على عدد من قيادات مليشيا الحوثي المدعومة من إيران تؤكد مضي الإدارة الأمريكية في مراجعة قرارها برفع تصنيف مليشيا الحوثي منظمة ارهابية، كخطوة لتشجيعها للانخراط في جهود التهدئة واحلال السلام، والذي اعتبرته المليشيا ضوء أخضر لمزيد من التصعيد السياسي والعسكري".

    وتابع الوزير اليمني بقوله: "العقوبات الفردية التي تطال قيادات الصف الأول في مليشيا الحوثي في إطار الضغوط عليها للامتثال لجهود التهدئة واحلال السلام، ولم تؤثر على وتيرة عملياتها العسكرية في مارب وأنشطتها الإرهابية التي تستهدف الأحياء السكنية ومخيمات النزوح في المناطق المحررة، ودول الجوار وخطوط الملاحة الدولية".

    واستمر، قائلا: "ندعو المجتمع الدولي والإدارة الأمريكية إلى إعادة النظر في أسلوب التعاطي مع مليشيا الحوثي، وإعادة تصنيفها منظمة ارهابية، كخطوة محورية لتجفيف منابعها المالية والحد من أنشطتها الارهابية، ودفعها نحو الانخراط في جهود التهدئة وإحلال السلام، وإنهاء المعاناة الانسانية المتفاقمة لليمنيين".

    وكان المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيم ليندركينغ قد أعلن أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على اثنين من قادة حركة الحوثي العسكريين، بينما تواصل الحركة المتحالفة مع إيران هجومها للسيطرة على محافظة مأرب اليمنية الغنية بالغاز.

    وقال ليندركينغ في إفادة عبر الإنترنت، إن جميع الموانئ والمطارات في اليمن ينبغي فتحها لتخفيف الأزمة الإنسانية، وفقا لـ "رويترز".

    ​ويضغط ليندركينغ من أجل إبرام اتفاق لوقف إطلاق النار بين جماعة "أنصار الله" والتحالف العسكري الذي تقوده السعودية.

    وتقود السعودية، منذ آذار/مارس 2015، تحالفاً عسكرياً من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في اليمن، سيطرت عليها جماعة "أنصار الله"، أواخر العام السابق.

    وفي المقابل تنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات بطائرات دون طيار، وصواريخ بالستية، وقوارب مفخخة، تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

    انظر أيضا:

    "أنصار الله": نتحدث مع أمريكا لأنها الطرف الأساسي في حرب اليمن وليست وسيطا
    أنصار الله: ثورتنا حرمت أمريكا من تدمير ما تبقى من صواريخ اليمن البالستية
    هل يعني اتهام أمريكا لإيران بدعم "أنصار الله" تراجعا لمساعي وقف الحرب في اليمن؟
    أمريكا تفرض عقوبات على اثنين من قادة "أنصار الله" العسكريين
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, اليمن, أنصار الله, الحكومة اليمنية, معمر الإرياني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook