22:00 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري المصري، بأن الملء الثاني لسد النهضة سيسبب "صدمة مائية" لمصر، مشددا على أن "مصر لن تقبل بأي تصرف أحادي وغير قانوني حول مياه النيل".

    ونقل موقع "مصراوي" تصريحات تلفزيونية لعبد العاطي تحدث فيها عن الخطوات التي سيتم اللجوء إليها، حال عدم قبول أديس أبابا بالعودة للمفاوضات الجادة والتوصل لاتفاق.

    وأوضح أن وزارة الري تستهدف تبطين 7 آلاف كيلو متر من الترع في المرحلة الأولى، حيث تم الانتهاء من تبطين 1700 كيلو متر من المشروع، بقيمة وصلت إلى أكثر من 20 مليار جنيه، كما نستهدف تبطين 20 ألف كيلو متر من الترع بتكلفة أكثر من 80 مليار جنيه.

    وأكمل: "أمر أخر وهو أن إعادة استخدام المياه أكثر من مرة لسد العجز المائي خاصة أن مواردنا المائية تبلغ 60 مليار متر مكعب سنويا بواقع 55 مليار متر مكعب من مياه النيل، والباقي تخص المياه الجوفية ونقوم باستهلاك 80 مليار متر مكعب من المياه سنويًا رغم أن احتياجاتنا من المياه 114 مليار متر مكعب سنويا".

    وأشار إلى أن مصر تقوم بسد هذا العجز عبر إعادة إستخدام المياه أكثر من مرة، متابعًا: "لا توجد دولة في أفريقيا تعيد استخدام المياه مثل مصر فنحن نعيد استخدام المياه 4 مرات على الأقل".

    وأعرب الوزير، عن أمله أن يتم استئناف المفاوضات مجدداً، وقال: "هناك تجميد لمفاوضات السد الإثيوبي حالياً و نأمل أن يكون هناك تحريك سريع للمفاوضات".

    وأضاف: "المبعوث الأمريكي استمع لكل الأطراف ولم يتقدم بأي مقترح حتى الآن، بالاضافة إلى أن رئيس الكونغو استمع بدوره لرؤى الدول لكن لم يبلور مقترحا يمكن الحوار حوله".

    وأشار الوزير إلى أن مبعوث أمريكا استمع للرؤى المختلفة للدول، لافتا إلى أن "هذا من طبع مؤسسات الولايات المتحدة، حيث أنهم يسلكون مسلك الاستماع في العادة واستطلاع الرؤى المختلفة ومن ثم الرجوع لدوائر مختلفة لديهم لتشكيل رؤية".

    انظر أيضا:

    حمدوك يتحدث عن تغير قواعد اللعبة وعدم حاجة السودان للسدود على النيل لهذا السبب
    منبع نهر النيل: "لغز مشبع باللعنات" يحير الاستكشافيين من الإسكندر إلى اليوم
    مستشار قائد الجيش السوداني لـ"سبوتنيك": مناورات "حماة النيل" لحماية المصالح الاستراتيجية
    بدء سريان وقف إطلاق النار في غزة... إثيوبيا تحذر من النتائج العكسية لصراع النيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook