04:45 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أكد وزيرا خارجية الأردن وفلسطين، اليوم الثلاثاء، على ضرورة الانتقال إلى مسار سياسي لحل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي يؤدي لإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية.

    رام الله - سبوتنيك. ويأتي ذلك بعد أيام من التوصل لاتفاق حول وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفلسطينيين إثر مواجهة خلفت عشرات القتلى والجرحى.

    وقال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، في مؤتمر صحفي من رام الله مع نظيره الأردني، أيمن الصفدي، "بحثنا قضية إعادة إعمار قطاع غزة وفتح مسار سياسي يخرجنا من الوضع الراهن إلى أفق سياسي يفتح مفاوضات لإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية".

    وأضاف المالكي "اتفقنا على تنسيق الأدوار بين فلسطين والأردن لتنفيذ الرؤية الشاملة، مع التأكيد أن الرئيس عباس هو عنوان الشرعية".

    فيما صرح الصفدي أن اللقاء مع نظيره الفلسطيني بحث "تنسيق الجهود من أجل التعامل مع المرحلة الحساسة بعد وقف العدوان على غزة، للتوجه إلى مسار سياسي"، مؤكدا أن "الطريق إلى الهدنة الدائمة هو إيجاد مسار سياسي للحيلولة دون تفجر الصراع"، مبينا أنه "يجب التعامل مع الصراع وفق نظرة شاملة، لا سيما أن سببه الاحتلال ونهايته نهاية الاحتلال".

    وعن الانخراط الأمريكي في الملف، علق الصفدي أن "مواقف الإدارة الأمريكية، فيما يتعلق بحل الدولتين والاستيطان، إيجابية ونتفاعل معها، ونبحث الانتقال من الأقوال إلى الأفعال عبر المفاوضات".

    انظر أيضا:

    بدء الهدنة في غزة بحسب الإطار الزمني الذي أعلنته مصر وحماس
    خبير: السلطة وحماس وافقتا على مشروع الأردن لجعل هدنة غزة دائمة
    العاهل الأردني: هناك أهمية لترجمة وقف إطلاق النار في غزة إلى هدنة ممتدة
    حماس: رفض إسرائيل هو سبب إخفاق المساعي الدولية لإقرار هدنة في غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook