18:54 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد وارتفاع معدل الوفيات جراء الوباء، اضطرت السلطات البحرينية إلى إعادة إغلاق مراكز التسوق والمطاعم والمقاهي لمدة أسبوعين بدءا من اليوم الخميس، في إطار جهود الحد من انتشار الجائحة.

    وخلال الأسبوع الجاري، واجهت دولة البحرين التي يبلغ عدد سكانها 1.7 مليون نسمة، ارتفاعا قياسيا في حالات الإصابة بالفيروس ناهزت في بعض الأيام 3 آلاف حالة، كما ارتفع عدد حالات الوفيات.

    فقد أعلنت وزارة الصحة البحرينية، يوم الاثنين الماضي، تسجيل 23 وفاة بسبب وباء كورونا في أعلى حصيلة يومية للوفيات. ويوم الأحد الماضي أعلنت تسجيل 3177 إصابة بكورونا و11 وفاة.

    وسجلت البحرين 2354 إصابة جديدة بفيروس كورونا وثماني وفيات أمس الأربعاء ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 206878 والوفيات إلى 773.

    وعن أسباب زيادة معدل الإصابات على الرغم من حصول 75% من السكان المؤهلين على جرعة واحدة من 4 لقاحات متاحة، ذكرت تقارير صحفية أن الزيادة الكبيرة في الإصابات بكورونا تعود إلى التجمعات الكبيرة في المنازل خلال شهر رمضان وعيد الفطر.

    من جانبها عزت وزارة الصحة البحرينية زيادة معدل الوفيات بكورونا إلى تأخر توجه المصابين إلى مراكز الفحص ووجود بعض التحورات للفيروس، بالإضافة إلى زيادة معدلات الإصابات المتوسطة والحرجة.

    ولمواجهة هذا الارتفاع في معدل الإصابات والوفيات كشفت السلطات البحرينية أمس الأربعاء عن حزمة من الإجراءات، بحسب وسائل الإعلام المحلية.

    فقد أعلن الفريق الوطني البحريني للتصدي لوباء كورونا البدء في إجراءات الإغلاق بداية من اليوم، وحتى الخميس 10 يونيو/ حزيران.

    ​وتشمل هذه الإجراءات إغلاق المجمعات والمحلات التجارية، وإغلاق المطاعم والمقاهي، واقتصار أنشطتها على تقديم الأطعمة فقط من خلال الطلبات الخارجية والتوصيل، وإغلاق المراكز الرياضية وصالات التربية البدنية وبرك السباحة والشواطئ والألعاب الترفيهية.

    كما قرر الفريق إغلاق دور السينما وكل صالات العرض التابعة لها، ومنع إقامة المناسبات والمؤتمرات، ومنع حضور الجماهير للفعاليات الرياضية، وإغلاق محلات الحلاقة والصالونات، ومنع إقامة المناسبات الخاصة في المنازل، وتطبيق سياسة العمل من المنزل على جميع الجهات الحكومية، وتكون بنسبة 70 في المائة من عدد الموظفين.

    وقرر أيضا تعليق الحضور والاكتفاء بالتعلم عن بُعد بجميع المدارس ومؤسسات التعليم العالي ورياض الأطفال والمراكز والدور التأهيلية، ودور الحضانات ومراكز ومعاهد التدريب، ويستثنى من ذلك الحضور للامتحانات الدولية. وأعلن الاستمرار في الإجراء الحالي المتبع الخاص بالمسافرين القادمين إلى مملكة البحرين.

    وعلى إثر ارتفاع معدل الإصابات وعدد الضحايا، بعث العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، أمس الأربعاء برسالة تعزية للمواطنين في ضحايا كورونا المستجد، مطمئنا المواطنين والمقيمين بالقدرة على تخطي الجائحة والوصول إلى بر الأمان.

    انظر أيضا:

    بسبب العزوف... هونغ كونغ قد تتخلص على عدد كبير من لقاحات كورونا
    ولايات أمريكية تبتكر أساليب مختلفة لتشجيع المواطنين على تلقي لقاح كورونا
    موسكو تحتل المرتبة الثانية عالميا في فعالية إجراءات السلطات خلال جائحة كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook