08:25 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس المجلس الانتقالي بالسودان عبدالفتاح البرهان، أنه تم الاتفاق مع قوى "الحرية والتغيير" على مبادئ من أجل تنفيذ المرحلة الانتقالية، مؤكدا أن الجميع متوافقون على نبذ الخلافات وتوحيد الرؤى لتجاوز التحديات التي تواجه البلاد.

    ووفقا لوكالة الأنباء السودانية، جاء ذلك عقب اجتماع الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان بالمجلس المركزي للحرية والتغيير في مكتبه اليوم الخميس.

    وقال البرهان، إن "اللقاء تناول قضايا الوطن وهموم المواطن واتسقت الرؤى حول الالتزامات والعهود للشعب السوداني".

    وأضاف أن "المدنيين والعسكريين ومجلس الشراكة والذين يتوقع انضمامهم عقب المفاوضات الجارية حاليا بجوبا سيعملوا سويا من أجل السودان".

    وأكد أن "اللقاء أمن على أهمية العمل على تخفيف أعباء المعيشة على المواطن ورفع المعاناة من أجل حياة آمنة مستقرة للمواطن".

    من جانبه، قال مقرر المجلس المركزي للحرية والتغيير كمال بولاد، إنهم ناقشوا تحديات المرحلة الانتقالية، حيث تم التوصل من خلال المناقشات إلى عدة نقاط أساسية تصلح بأن تكون برنامجا للمرحلة القادمة وعلى رأسها وحدة البلاد واستقرارها وأمنها ووحدة مكونات قوى الثورة حتى تكتمل مهام المرحلة الانتقالية.

    وشدد بولاد على ضرورة أن يصبح الجميع يدا واحدة في الفترة المقبلة وبصورة منسجمة كقيادة حقيقية ومسؤولة في مواجهة تحديات ما تبقى من المرحلة الانتقالية.

    انظر أيضا:

    البرهان: مستعدون لاستقبال كل من يريد السلام للسودان
    ما حقيقة منع أعضاء مجلس السيادة السوداني من السفر إلا بإذن من البرهان؟
    البرهان يشدد على موقف السودان من سد النهضة خلال لقائه مبعوث بايدن إلى القرن الأفريقي
    البرهان يتوجه إلى الإمارات.. ماذا في جعبته؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook