06:06 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ناقش وزير الخارجية اليمني، أحمد عوض بن مبارك، اليوم الأحد، مع السفير الروسي لدى اليمن، فلاديمير ديدوشكين، التطورات السياسية في اليمن ونتائج زيارته للعاصمة الروسية موسكو.

    وقال بن مبارك، بحسب بيان رسمي نقلته وزارة الخارجية اليمنية: إن "الزيارة تعتبر محطة من المحطات الهامة باتجاه تعزيز التنسيق المشترك بين البلدين الصديقين".

    وأشار إلى أنه، وجد تفهما كبيرا من المسؤولين الروس حول وجهة نظر الحكومة إزاء مختلف القضايا المرتبطة بالأزمة في اليمن.

    ونوه إلى أن "التواصل مع موسكو سيستمر بوتيرة عاليه للوصول إلى تفاهمات مشتركة حول سبل إحلال السلام في اليمن واستعادة الأمن والاستقرار".

    وتطرق وزير الخارجية، إلى أهم القضايا التي تم مناقشتها مع المسؤولين الروس خلال الزيارة.

    من جانبه عبر السفير الروسي عن حرص بلاده لتعزيز أواصر العلاقات مع اليمن ودعمها لجهود تحقيق السلام ووقوفها مع وحدة واستقرار وسيادة اليمن.

    وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعرب وزير الخارجية اليمني، أحمد عوض بن مبارك، عن أمله في أن تلعب روسيا دورا فعالا في حلحلة الأزمة اليمنية، وأن تستغل ثقلها الدولي في الضغط على الأطراف التي تبطئ من عملية السلام وعلى رأسها إيران.

    وقال ابن مبارك في مقابلة حصرية مع وكالة "سبوتنيك": "روسيا دولة محورية وعضو دائم في مجلس الأمن، وطبيعة العلاقات الاستراتيجية والتاريخية بين اليمن وروسيا تجعلنا دائما نحرص على التنسيق الكامل مع دول مجلس الأمن وفي مقدمتها روسيا".

    وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن روسيا واليمن أكدا عزمهما على استئناف العلاقات التجارية بين البلدين.

    وأكدت وزارة الخارجية الروسية، في وقت سابق، أن موسكو تعتزم مواصلة دعم جهود السلام في اليمن، وكذلك تشجيع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وقيادة جماعة "أنصار الله"، على إظهار نهج بناء والاستعداد لتقديم تنازلات عند النظر في الاختلافات القائمة. 

    ودائما ما تدعو روسيا أطراف النزاع في اليمن إلى وقف إطلاق النار وحل المشاكل بالطرق السياسية والدبلوماسية.

    الكلمات الدلالية:
    اليمن, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook