15:54 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، اليوم الأحد، مقتل وإصابة مسلحين من جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) في معارك مع الجيش اليمني بمحافظة الجوف الحدودية مع السعودية، في سياق معارك متواصلة بين الجانبين منذ أكثر من ست سنوات.

    القاهرة، 30 مايو – سبوتنيك. وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية التابع لوزارة الدفاع، عبر "تويتر"، بأن "القوات المسلحة مسنودة بالمقاومة الشعبية (كيان قبلي موالٍ للجيش) وطيران التحالف العربي، تخوض معارك مستمرة لليوم الثالث على التوالي لدحر الحوثيين في جبهة الخنجر شمال مدينة الحَزم (مركز محافظة الجوف)".

    وأضاف أن "ما لا يقل عن 19 عنصراً من الحوثيين قتلوا وأصيب آخرون إلى جانب خسائر أخرى في العتاد، منها تدمير عربتين وثلاث آليات في جبهة الخنجر".

    وأشار إلى "استهداف طيران التحالف بغارات تعزيزات للحوثيين كانت في طريقها إلى جبهة الخنجر، أسفرت عن تدمير 4 آليات ومقتل جميع من كانوا على متنها".

    في السياق الميداني ولكن في محافظة مأرب شمال شرقي العاصمة اليمنية، قال الجيش اليمني إن "المدفعية كبدت الحوثيين خسائر فادحة في الأرواح والعتاد خلال قصفها ثكنات لهم في مواقع متفرقة على أطراف محافظة مأرب".

    وذكر أن "طيران التحالف استهدف بعدّة غارات جوية تجمعات وتحركات معادية في جبهة الكَسّارة ومواقع أخرى متفرقة غرب مأرب، ألحقت خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف الحوثيين".

    ويشهد اليمن، منذ 2014، معارك عنيفة بين قوات الحكومة المعترف بها دوليا، والمسنودة من تحالف عسكري عربي بقيادة السعودية؛ وبين جماعة الحوثيين التي تسيطر على العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب البلاد.

    وأودى الصراع المستمر منذ أكثر من 6 أعوام في اليمن وأسباب أخرى ذات صلة، بحياة 233 ألف شخص، في حين بات 80 بالمئة من السكان البالغ عددهم 30 مليون نسمة يعتمدون على المساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق ما أعلنته الأمم المتحدة في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

    انظر أيضا:

    اليمن: قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين إثر قصف للجيش بمحافظتي مأرب والضالع
    الجيش اليمني يعلن مقتل وإصابة مسلحين من "أنصار الله" في صعدة
    الجيش اليمني يلحق خسائر بجماعة أنصار الله إثر مواجهات شرقي الجوف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook