17:55 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي في الإمارات، ريم بنت إبراهيم الهاشمي، اليوم، أن العلاقات الثنائية بين روسيا ودولة الإمارات مميزة ووثيقة قائمة على القيم النبيلة.

    وأوضحت وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي في الإمارات، ريم الهاشمي، في لقاء لها مع وكالة "سبوتنيك" عددا من القضايا المتعلقة بالتعاون بين روسيا والإمارات وكذلك بعد إجراءات الإمارات في سياق مواجهة فيروس كورونا المستجد.

    "سبوتنيك": اليوم أنتم في سانت بطرسبورغ لتعزيز العلاقات الإماراتية الروسية، ما هي آفاق التعاون الحالية وفي المستقبل القريب؟

    قالت الوزيرة الإماراتية: "العلاقات الثنائية بين روسيا ودولة الإمارات مميزة ووثيقة تربطنا بهم قيم نبيلة ونتمنى إن شاء الله أثناء هذه الزيارة أن نعزز من هذه المواقف المهمة بين بلدينا وأن نبحث أيضا كيفية تعزيز التعاون في مجال الاستثمار والتجاره وتبادل المعلومات والتكنولوجيا لأن الأخوة الروس جدا متميزين في هذا المجال.

    "سبوتنيك": روسيا ستشارك في "إكسبو دبي" الذي تستعدون لإقامته وتنظيمه، ما أهم المجالات التي تتطلعون للاستفاده من الخبرة الروسية فيها؟

    الهاشمي: "الجناح الروسي في مقر الإكسبو يركز بشكل عميق جدا على ما يسمونه "الكريتف" (الإبداع)، وبشكل خاص في مجالات الابتكار، فنحن إن شاء الله من خلال التواجد الروسي القوي والعلاقة القوية المبنية بين المؤسسات الإماراتية والروسية نرى فرصه ذهبية في تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية هذا بشكل خاص، وبشكل أكثر شمولية نبحث أيضا التعاون في  المجالات المتعلقة بالتكنولوجيا والعلوم ونتمنى بإذن الله أن يكون التواجد الروسي في هذا الزخم وفي هذه القوة ونحن جدا مرتاحين لقوة ومتانة العلاقة بين الدولتين".

    "سبوتنيك": حاليا أنتم ستنظمون "إكسبو" في ظروف استثنائية (جائحة كورونا)، كيف تستعدون لهذا الأمر؟

    الهاشمي: "أعتقد التواضع جدا مهم، الواحد طبعا يتفاءل بالخير، لكن في نفس الوقت لابد أن ننظر بشكل مستمر إلى الحقائق والوقائع في الميدان، ونستعد من ناحيه الـ ( (testingنستعد من ناحيه التطعيم واللقاح مثل ما تعلمون دولة الإمارات ما شاء الله في هذا المجال حققت نجاحا باهرا وكانت سباقة فحوالي 70 % من السكان في فئة من هم مؤهلين للتطعيم تم تطعيمهم، فنتمنى إن شاء الله خلال أكتوبر أو أثناء فترة الحدث من أأكتوبر إلى نهاية شهر مارس، بقي أربع شهور إلى أكتوبر، الأوضاع تستمر في التعافي بإذن الله تعالى، وإن اللقاح أيضا يصل  لبلدان أكثر في العالم، مثل ما قلت لك في البداية لابد أن الواحد يكون جداً متواضع بالتالي الماسكات ستكون متوفرة وسنحدد من التجمعات الكثيفة أثناء الحدث وسنطلب من كل المشاركين الرسميين اللقاح بطريقة رسمية وليس من الزوار بل من القوى العاملة الموجودة في مقر الإكسبو، ونتفائل خيرا لأنه أعتقد للأسف الشديد الجائحة ستستمر لفتره طويلة فلا بد من أن نبحث عن فرص للتعايش مع المرض ولكن في نفس الوقت نحترم أيضا صعوبة وسهولة تغيير الأوضاع علينا مع هذا المرض وبالتالي المرونه مهمة، والتواضع مهم والتفاؤل أيضا مهم".

    "سبوتنيك": ماذا عن اللقاح الروسي، كيف تتعاونون مع روسيا؟

    الهاشمي: عندنا شراكة جداً متينة مع الأخوة في هذا المجال، كنت صراحة سأقابل الرجل المسؤول هنا في سان بطرسبورغ لكنه حاليا موجود في دولة الإمارات، في كل الحالات عندنا حاليا "ترايلز" مع "سبوتنيك" وتم تداولها بطريقة ممتازة وحاليا جاري العمل المستمر مع الأخوة في هذا المجال، الإمارات سباقة في المجال الإنساني والخيري، وكانت ولا زالت بإذن الله ستستمر، بالنسبه لكوفيد 19 قمنا بإرسال حوالي 2000  طن من مساعدات لحوالي 130 دولة، المساعدات هذه كانت عبارة عن (بي بي إي) وعن أجهزة التنفس وأدوات طبية كانت مطلوبة في هذه الدول، الحمد لله الحين بنشوف أن الأوضاع استقرت في دول كثيرة والاهتمام والطلب الأكثر وفيما يتعلق باللقاح، ومثل ما تعرفين أيضا بدانا أو أعلنا من شهر ونص أو شهرين عن  بناء المصانع في دولة الإمارات للقاح الصيني بالشراكة مع جمهورية الصين الشعبية ونرى أن الانتقال من (بي بي أي) إلى لقاح جداً مهم المهم للمساعدة المباشرة.

    انظر أيضا:

    السفير فوق العادة ومفوض الإمارات لدى روسيا يزور جامعة القوات الخاصة في الشيشان... فيديو
    روسيا والإمارات تجهزان "منصة غاغارين" لإطلاق صاروخ جديد
    الهاشمي لـ"سبوتنيك": لدى الإمارات وروسيا فرصة ذهبية لتوطيد العلاقات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook