15:16 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أحيا آلالاف من السودانيين الذكرى الثانية لفض الاعتصام الذي حدث بالقرب من محيط قيادة الجيش في الخرطوم في عام 2019، وأوقع مئات الجرحى والقتلى والمفقودين، ورفعوا شعارات ولافتات تطالب بالقصاص ممن تورطوا في هذه الأحداث.

    ووفقا لصحيفة "السوداني"، أصيب الشرطي بطلق ناري أثناء تأمينه للمظاهرات، وتم نقله للمستشفى لمحاولة إسعافه ونجدته، ولكنه توفي.

    وكانت حشود تقدر بالآلاف قد تدافعت في مظاهرات تحت عنوان "مواكب العدالة" مع تكرار شعارات وهتافات ومطالب ثورة ديسمبر، ثم احتشدت أمام مبنى مجلس الوزراء.

    وردد المتظاهرون شعارات تنادي بحق الشهيد، والدماء التي سفكت وتحقيق مطالب الثورة بالحرية والسلام والعدالة، ومحاكمة المجرمين، وضرورة عدم بيع الدماء مقابل الكراسي والمناصب.

    وقد أطلقت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين في محاولة للسيطرة على الوضع.

    يذكر أن مئات الأفراد بزي عسكري قد اقتحموا ساحة الاعتصام في محيط قيادة الجيش في الخرطوم، وعدد من الولايات في الثالث من يونيو /حزيران 2019، أوقع مئات القتلى والجرحى والمفقودين، وهي الأحداث التي وصفت بالمجزرة وهزت الشارع السوداني.

    وقد أصدر رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، في 20 أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، قرارا بتشكيل لجنة وطنية مستقلة للتحقيق في الانتهاكات، التي حدثت في فض الاعتصام.

    وتواجه لجنة التحقيق في حادثة فض الاعتصام ضغوطا متزايدة من أسر الشهداء، التي تطالب بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في الأحداث.

    انظر أيضا:

    السودان... رئيس لجنة التحقيق في فض اعتصام القيادة العامة: نحتاج لوقت أطول لإنهاء التحقيقات
    السودان... رئيس لجنة التحقيق: سنصدر بيانا بشأن فض اعتصام القيادة
    السودان... "الحرية والتغيير" تؤكد التمسك بالتحقيق في أحداث فض الاعتصام 
    السودان... حمدوك يتعهد بتقديم "مجرمي" فض الاعتصام إلى المحاكمة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook