14:39 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تداولت وسائل إعلام عبرية خلال الأيام القليلة الماضية أنباء عن تراجع صحة الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، وهو ما جعلها تناقش أهمية الحزب خلال قيادته له وتداعيات ذلك أيضا في حال وفاته.

    وحينما خرج نصر الله في خطاب مؤخرا للحديث بمناسبة الذكرى الواحدة والعشرين لانتصار المقاومة اللبنانية على الجيش الإسرائيلي وإجباره على الخروج من الجنوب اللبناني في الخامس والعشرين من مايو 2000، فإن وسائل الإعلام الإسرائيلية ناقشت وطرحت الكثير من الأسئلة حول صحة الأمين العام للحزب اللبناني.

    وزعم "الموقع الإلكتروني العبري واللا" أن الشائعات والأخبار حول تراجع صحة نصر الله انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما نال إعجاب الإسرائيليين، حيث يشتاق الإسرائيليون إلى سماع أي أخبار عن حسن نصر الله.

    وادعى الموقع العبري أن من سيرث الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، في منصبه هذا، لن يكون سوى ابن خاله، هاشم صفي الدين.

    وعلى الرغم من ذلك، فإن هذه الوسائل الإعلامية الإسرائيلية نفسها، كتبت في تقارير أخرى أن حسن نصر الله سيطل على وسائل الإعلام في بلاده ليلقي خطابا جديدا، يوم الثلاثاء المقبل، لينفي تراجع صحته.

    انظر أيضا:

    صحيفة لبنانية تكشف آخر تطورات حسن نصر الله الصحية
    نصر الله: مساس إسرائيل بالقدس والأقصى لن يقف عند حدود "مقاومة غزة"
    حسن نصر الله يكشف سبب عدم ظهوره علانية في الأيام الماضية
    مسؤول في "حزب الله" يكشف التطورات الصحية لحسن نصر الله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook