13:48 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال محامي رئيس حزب قلب تونس، نبيل القروي، اليوم الاثنين 7 يونيو/حزيران، إن موكله يعتصم في مكتب قاضي التحقيقات الاقتصادية والمالية.

    وأوضح نزيه الصويعي في تصريحات خاصة لوكالة "سبوتنيك" أن القروي، دخل صباح اليوم، في اعتصام مفتوح، تزامنا مع إضراب عن الطعام دخله منذ يوم السبت.

    وأرجع محامي القروي، قراراه إلى أنه يأتي احتجاجا على تواصل إيقافه تحفظيا، بعد انقضاء آجال الإيقاف التحفظي الصادر ضده.

    واشار ذات المصدر إلى أن موكله، رفض التوقيع على قرار مديد إيقافه تحفظيا.

    وكانت  دائرة الاتهام رفضت مطلب الإفراج عن رئيس حزب قلب تونس، القروي المتهم في قضايا فساد مالي وغسل أموال.

    جدير بالذكر أن القروي (57 عاما)، هو رئيس حزب "قلب تونس" ثاني أكبر حزب في البرلمان، وهو رجل أعمال في قطاع الاتصالات والإعلام، وكان مرشحا عن حزب "قلب تونس"، الفائز بالمركز الثاني في الانتخابات التشريعية 2019، إلى السباق الرئاسي الذي نافس فيه الرئيس الحالي قيس سعيد في الدور الثاني، وقد تم توقيفه، تنفيذا لطلب إحدى دوائر محكمة الاستئناف بتونس في قضية رفعتها ضده منظمة "أنا يقظ" بخصوص شبهة غسيل وتبييض أموال.

    ويرجع أصل الملف إلى سنة 2016، حيث تقدمت منظمة أنا يقظ (منظمة رقابية مستقلة) تراقب قضايا الفساد وتدعم الشفافية بشكوى ضد رئيس الحزب  القروي وشقيقه النائب بالبرلمان غازي القروي تتعلق بتبييض أموال عن طريق قناة "نسمة" التلفزيونية التي يديرانها.

    وقد أثارت قضية توقيف القروي الكثير من الجدل في تونس، بين من يعتبرها خطوة هامة في الحرب ضد الفساد وتبييض الأموال، وبين من يرى فيها تصفية لحسابات سياسية ضيقة بهدف تشتيت الحزام البرلماني الداعم لحكومة المشيشي.

    انظر أيضا:

    "قلب تونس" يهاجم محاولة جمعية القضاة التأثير على القضاء بشأن توقيف القروي
    نائب في "قلب تونس": ما يتم تداوله عن مساومة الغنوشي للإفراج عن القروي كذب
    الإفراج عن رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي
    محكمة تونسية تبطل قرار الإفراج عن نبيل القروي
    الكلمات الدلالية:
    القضاء التونسي, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook