12:52 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قرر أحمد الطيب، شيخ الأزهر، زيادة عدد المنح الدراسية لأبناء فلسطين إلى الضعف، عقب استقباله وفدا فلسطينيا يضم قاضي قضاة فلسطين ومستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن.

    جاء ذلك في بيان نشرته الصفحة الرسمية للأزهر الشريف، على "فيسبوك"، اليوم الثلاثاء، أكد فيه شيخ الأزهر على مكانة فلسطين في قلوب كل المسلمين والعرب.

    وشدد شيخ الأزهر على أهمية دعم حقوق الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن قضيته عادلة وأنها في قلب كل إنسان يحترم المقدسات الدينية والعقائد ويرفض الاحتلال، الذي يعد من الأشياء التي عفا عليها الزمن.

    وبحسب البيان فإن شيخ الأزهر قرر مضاعفة عدد المنح الدراسية، التي يتم تقديمها لأبناء دولة فلسطين لتصبح 100 منحة دراسية بدلا من 50 منحة.

    ومن جانبه قال محمود الهباش، قاضي قضاة فلسطين، إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤكد على تقديره لجهود شيخ الأزهر في دعم القضية الفلسطينية، بينما قال مستشار الرئيس الفلسطيني إن الفلسطينيين سيظلون مدافعين قضيتهم ومقدساتهم، وأنهم لن يتركوها أبدا.

    وتسلم شيخ الأزهر هدية الرئيس الفلسطيني التي حملها الوفد وهي عبارة عن نسخة مما يطلق عليه "العهدة العمرية"، التي تعد من أهم الوثائق الخاصة بتاريخ القدس وفلسطين، ويرجع تاريخها إلى عام 638 ميلادية، عندما فتح المسلمون القدس.
    وتضم هذه الوثيقة رسالة من خليفة المسلمين عمر بن الخطاب إلى أهل القدس تؤمنهم على كنائسهم وممتلكاتهم.

    إنفوجرافيك... الموقف المصري من التصعيد الأخير بين إسرائيل وفلسطين
    © Sputnik
    الموقف المصري من التصعيد الأخير بين إسرائيل وفلسطين

    انظر أيضا:

    شيخ الأزهر: تهجير أهالي الشيخ جراح بالقدس إرهاب صهيوني غاشم 
    شيخ الأزهر يقترح 2018 عام القدس الشريف
    شيخ الأزهر يحذر من نقل السفارات الأجنبية للقدس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook