07:00 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    اعتبر القيادي محمد على الحوثي، اليوم الخميس، فرض الإدارة الأمريكية عقوبات جديدة تستهدف أشخاص قالت إنهم على صلة بجماعة "أنصار الله" بأنها خطوة من شأنها إعاقة السلام في اليمن وتأتي ضمن خطة لتدمير الاقتصاد اليمني.

    القاهرة - سبوتنيك. يأتي ذلك في أول تعليق لجماعة "أنصار الله" (الحوثيين) اليمنية على فرض الولايات المتحدة اليوم الخميس، عقوبات على أعضاء "شبكة تهريب" قالت إنها تساعد في تمويل الجماعة وفيلق "القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني. 

    وقال الحوثي وهو عضو المجلس السياسي الأعلى المشكل من جماعة "أنصار الله" في صنعاء، عبر "تويتر": "تضع أمريكا خيار الحرب اولوية لها في اليمن في حين تتظاهر بالسلام، إن فرض العقوبات بزعم فرض السلام عائق له دون جدوائية".

    وأضاف: "جريمة جديدة تستهدف القطاع الخاص بعد استهداف البنك المركزي وإيقاف تصدير النفط وضرب المصانع وتجويع اليمنيين بالحصار وإيقاف الرواتب وهي خطة ممنهجة للقضاء على الاقتصاد".

    وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، أن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لها، "قام بتعيين أعضاء شبكة تهريب تساعد في تمويل فيلق القدس التابع لحرس الثوري الإسلامي الإيراني، والحوثيين في اليمن".

    وذكرت أن "الشبكة التي يقودها الممول الحوثي سعيد الجمال المقيم في إيران، تدر عشرات الملايين من الدولارات من عائدات بيع السلع، مثل البترول الإيراني، والتي يتم بعد ذلك توجيه جزء كبير منها عبر شبكة معقدة من الوسطاء والتبادل".

    انظر أيضا:

    وفاة قيادي بارز بجماعة "أنصار الله" اليمنية بعد شهر من إدراجه على لائحة العقوبات الدولية
    واشنطن تستثني الجانب الإنساني والإغاثي من العقوبات على جماعة "أنصار الله" اليمنية
    أمريكا تعلن فرض عقوبات على شركة طيران إيرانية نقلت "أسلحة فتاكة" إلى اليمن
    "أنصار الله": عقوبات الإدارة الأمريكية تناقض دعوتها لوقف الحرب وتحقيق السلام في اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook