23:32 GMT23 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 06
    تابعنا عبر

    قال وزراء الخارجية في دول الخليج العربي، اليوم الأربعاء، إن المحادثات الأمريكية الإيرانية الهادفة لإحياء الاتفاق النووي المبرم مع إيران في 2015، ينبغي أن تأخذ في الاعتبار برنامج الصواريخ الباليستية لطهران.

    جاءت هذه الملاحظات خلال الاجتماع الوزاري لمجلس التعاون الخليجي في الرياض، بحسب "رويترز".

    وشدد الاجتماع الوزاري على الحاجة إلى إشراك دول الخليج في المحادثات النووية.

    وتم استئناف الجولة السادسة من محادثات إحياء الاتفاق النووي في فيينا يوم السبت الماضي بين إيران وقوى عالمية.

    وفي الوقت الذي تجرى فيه المحادثات أعلنت طهران أمس الثلاثاء أنها أنتجت 6.5 كيلوغرام من اليورانيوم المخصب بدرجة نقاء 60 بالمئة.

    ونقلت وسائل إعلام رسمية عن المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي قوله إن البلاد أنتجت أيضا 108 كيلوغرامات من اليورانيوم المخصب حتى 20 بالمئة، مما يشير إلى معدل إنتاج أسرع مما ينص عليه القانون الإيراني الذي تقوم العملية على أساسه.

    وقالت إيران في أبريل/ نيسان إنها ستبدأ تخصيب اليورانيوم حتى درجة نقاء 60 بالمئة لتقترب بشكل أكبر من نسبة 90 بالمئة اللازمة لصنع قنبلة نووية، بعد أن اتهمت طهران خصمها اللدود إسرائيل بتخريب موقع نووي رئيسي.

    وكان البرلمان الإيراني قد أقر في العام الماضي قانونا يلزم الحكومة تشديد موقفها في رد فعل على انسحاب الرئيس السابق دونالد ترامب في 2018 من الاتفاق النووي.

    ودفع انسحاب ترامب إيران إلى انتهاك القيود التي يفرضها الاتفاق على برنامجها النووي والتي تهدف إلى جعل تطوير قنبلة ذرية أبعد منالا. وتنفي إيران السعي لامتلاك أسلحة نووية.

    انظر أيضا:

    عراقجي: الخلافات في محادثات فيينا حول الاتفاق النووي مرتبطة بالقضايا الرئيسية
    طهران تستبعد التوصل لاتفاق خلال هذه الجولة من محادثات فيينا حول الاتفاق النووي
    روحاني يكشف عن سبب "أرغم" أمريكا على الجلوس إلى طاولة المحادثات في فيينا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook