12:59 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مالكو مصنع بيبسي في قطاع غزة إنهم أجبروا على إغلاقه بسبب القيود الإسرائيلية المفروضة على الواردات، التي تم تشديدها خلال القتال الأخير الذي استمر 11 يوما بين إسرائيل والفلسطينيين.

    وبعد شهر من الهدنة التي عقدتها إسرائيل مع الفلسطينيين لإنهاء القتال، سمحت إسرائيل اليوم الاثنين باستئناف محدود للصادرات من القطاع، بحسب "رويترز".

    ولكن السلطات الإسرائيلية أبقت على القيود المشددة المفروضة على واردات المواد الخام ومنها ثاني أكسيد الكربون، والشراب، التي يحتاجها المصنع في إنتاج منتجاته المتمثلة في مشروبات غازية "بيبسي" و"7 آب"، و"ميرندا"، بحسب همام اليازجي صاحب المصنع.

    وأضاف اليازجي: "المواد الخام نفدت تماما يوم أمس، ولسوء الحظ كان لا بد وأن نغلق المصنع ونسرح 250 عاملا".

    وأوضح أنه قبل القتال الذي اندلع في مايو/ أيار الماضي، كان مسموحا للمصنع أن يستورد مواد الخام المطلوبة.

    ويعمل مصنع بيبسي غزة بشكل مستمر منذ عام 1961، عندما حصلت شركة يازجي للمشروبات الغازية ومقرها غزة على حقوق إنتاج سفن أب وأنواع أخرى من المشروبات الغازية في القطاع.

    انظر أيضا:

    "مظاهرة إلكترونية" تطالب بفك "الحصار" عن غزة
    "حماس" تشيد بالدور المصري والقطري في إنهاء حصار غزة
    الأمم المتحدة: الحصار الإسرائيلي كلف اقتصاد غزة 17 مليار دولار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook