06:15 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال تحالف نداء السودان، اليوم الأربعاء، إنه يمهل المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ـ الائتلاف الحاكم ـ 10 أيام لإجراء إصلاحات فيه أو تجميد عضويته به.

    وعقد المجلس القيادي لتحالف نداء السودان، اجتماعا، أمس الثلاثاء، ناقش فيه عدد من القضايا من بينها المبادرات المطرحة لعملية إصلاح الائتلاف الحاكم، حسبما ذكرت صحيفة "سودان تربيون".

    وقال القيادي في التحالف، الواثق البرير، للصحيفة، إن التحالف أمهل المجلس المركزي للحرية والتغيير 10 أيام لإجراء إصلاحات داخله أو تجميد عضويته، مضيفا أنها مهلة كافية للوصول إلى توافق سياسي مع المجلس المركزي أو على الأقل اتفاق حول إطار عام للتوافق.

    واستند القرار ووفقا للصحيفة، على لائحة المجلس القيادي التي تنص في إحدى موادها على أن النصاب القانوني لعقد اجتماع المجلس بحضور ثلثي المجلس، على أن يكون زمان ومكان الاجتماع متوافقا عليه من جميع الكتل.

    وجاء اقتراح تجميد العضوية من قبل حركة تحرير السودان، الذي يشغل رئيسها مني أركو مناوي، منصب الأمين العام لتحالف نداء السودان.

    يتكون المجلس المركزي للائتلاف الحاكم من 28 عضوا، يمثلون كتل أبرزها قوى الإجماع الوطني والقوى المدنية والتجمع الاتحادي وتحالف نداء السودان.

    ويضم تحالف نداء السودان قوى سياسية من بينها حزب الأمة والمؤتمر السوداني، إلى جانب حركات مسلحة هي حركة تحرير السودان وحركة العدل والمساواة، إضافة لتنظيمات سياسية ومدنية.

    وكشف البرير عن تكوين تحالف نداء السودان لجنة للتواصل مع القوى السياسية ودراسة مبادرات الإصلاح المطرحة، بغرض الوصول إلى "تكوين جسم سياسي فاعل متوافق عليه".

    انظر أيضا:

    أمين المؤتمر الشعبي في السودان لـ"سبوتنيك": الحكم الذاتي هو الأفضل ولا مخاوف لدينا على وحدة البلاد
    السودان يوجه رسالة إلى مجلس الأمن الدولي بشأن سد النهضة
    صندوق النقد الدولي يؤمن تعهدات كافية لتقديم إعفاء شامل من الديون للسودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook