19:09 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    ظهر رئيس مجلس السيادة السوداني،عبد الفتاح البرهان، ونائبه محمد حمدان دقلو "حميدتي" سويا خلال حشد عسكري لنفي ما يثار عن وجود خلافات في الأوساط العسكرية.

    جاء هذا خلال لقاء مع كبار قادة الجيش وقوات الدعم السريع، يوم الثلاثاء الماضي، بحسب موقع "سودان تريبيون".

    ونفى رئيس مجلس السيادة ونائبه خلال الاجتماع وجود خلافات بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع التي يقودها "حميدتي"، مؤكدين أن ما يتردد حول هذا الأمر لا يعدو أن يكون "شائعات".

    ودعا البرهان، إلى "عدم الالتفات إلى الشائعات التي تستهدف وحدة المنظومة الأمنية"، مؤكدا أن الجيش وقوات الدعم السريع "قوة واحدة على قلب رجل واحد".

    من جهته دعا حميدتي إلى ضرورة وأد الشائعات التي تستهدف وحدة الجيش والدعم السريع في مهدها، محذرا في الوقت ذاته من أهدافها الضارة.

    وكانت تقارير صحفية ذكرت مؤخرا أن هناك خلافات بين الجيش وقوات الدعم السريع ، بعدما أعلن حميدتي في وقت سابق رفضه دمج قواته في الجيش السوداني.

    وفي هذا الإطار حذر فيصل محمد صالح المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء السوداني من أن الخلافات بين العسكريين تهدد أمن وسلامة ووحدة البلاد.

    وأقر مستشار رئيس الوزراء بوجود خلافات داخل المكون العسكري، معتبرا أنه يشكل خطورة على البلاد.

    وقال إن الخلافات بين المدنيين تنتهي بانسحابات وبيانات إلا أن وجودها بين العسكريين يكون خطيرا على أمن وسلامة ووحدة البلد.

    يأتي هذا في الوقت الذي دعا فيه رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، الثلاثاء الماضي إلى دمج قوات الدعم السريع في الجيش لحين إبرام اتفاق بين القيادتين والحكومة، مشيرا إلى أن إصلاح القطاع الأمني قضية وطنية تحتاج إلى تدخل مدني.

    انظر أيضا:

    حميدتي يزور تشاد برفقة مدير المخابرات ووزير الخارجية
    السودان يستعد لـ"احتفالات السلام"... وحميدتي يستقبل الوفود
    حميدتي يقرر تشكيل قوة مشتركة لحسم الانفلات الأمني في الخرطوم والولايات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook