03:59 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت وسائل إعلام سودانية رسمية، حقيقة ما تم تداوله مؤخرا عن خروج كتل "نداء السودان" من المجلس المركزي للحرية والتغيير، مشيرا إلى أهمية العمل سويا بما يحقق نجاح المرحلة الانتقالية.

    وحسب وكالة السودان للأنباء، نفي عدد من رؤساء الكتل المكونة لنداء السودان خروجه من المجلس المركزي للحرية والتغيير مؤكدين تمسكهم به وعزمهم على العمل سيا لإصلاحه.

    ونقلت الوكالة عن عضو مجلس السيادة رئيس الجبهة الثورية الدكتور الهادي إدريس، قوله إن "نداء السودان مكون أساسي من مكونات المجلس المركزي للحرية والتغيير".

    بينما أكد الناطق الرسمي باسم المؤتمر السوداني المهندس نور الدين بابكر، على أن "نداء السودان مع الاستمرار في المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير مع العمل على إصلاحه والقيام بكل المعالجات اللازمة بما يحقق نجاح الفترة الانتقالية".

    ونفى بابكر عقد اجتماع لنداء السودان مؤخرا كما أعلنت وسائل إعلام محلية.

    وفي السياق، أوضح رئيس الوطني الاتحادي يوسف محمد زين أن "نداء السودان لديه هيكل ثابت معروف من هيئة رئاسية تتكون من رؤساء الكتل المكونة للنداء ومجلس قيادي مكون من 20 عضوا بواقع 4 لكل كتلة إضافة لأمانة عامة تضم تحتها الأمانات المتخصصة المختلفة".

    وأضاف بعد استقالة الراحل الصادق المهدي، أصبح نداء السودان بدون رئيس ولكن له نائبان ومن المفترض للقيام أي عمل أو اجتماع أن يتم من خلال الهيئة الرئاسية ثم دعوة المجلس القيادي للانعقاد وهذا لم يحدث في كل الأنشطة التي تمت في دار حزب الأمة القومي.

    وأكد أن كل الأنشطة التي عقدت في دار حزب الأمة لا تمثل الهيكل الرسمي لنداء السودان وبالتالي هي غير مخولة لإصدار أي قرارات.

    انظر أيضا:

    تحالف نداء السودان يمهل الائتلاف الحاكم 10 أيام لإجراء إصلاحات
    اجتماعات موسعة للجبهة الثورية و"نداء السودان" في القاهرة  خلال أيام
    قيادي بالمؤتمر الوطني: قوى نداء السودان خرجت من المشهد السياسي
    قوى "نداء السودان" تعلن تحفظها على عدة نقاط في مسودة الاتفاق السياسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook