20:18 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن العراق رفضه القاطع لاستخدام أراضيه للاعتداء على جيرانه، موضحا أنه لا يجب أن تكون أراضيه ساحة لتصفية الصراعات.

    جاء ذلك في كلمة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، خلال اجتماعه بالممثلين الدائمين لدول حلف شمال الأطلسي (الناتو) في بروكسل.

    وحسب بيان الحكومة العراقية، قال الكاظمي إن "أمن المنطقة لا يتحقق إلا بالالتزام بالقرارات الدولية التي تدعو جميع أطراف النزاع إلى التقيد بالشرعية الدولية، واحترام حقوق الإنسان، وعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول، وتجنب شن أي عدوان عابر للحدود لأية دولة ذات استقلال وسيادة".

    وأشار الكاظمي بهذا الصدد إلى رفض العراق بشكل قاطع لاستخدام أراضيه للاعتداء على جيرانه.

    وأضاف أن "حلف الناتو كان شريكاً في دعم جهود العراق في هزيمة تنظيم داعش"، معرباً عن تقديره لدور الحلف في دعم إعادة بناء المؤسسة العسكرية العراقية".

    وتابع أن "العراق نجح في تفكيك شبكات داعش وخلاياه النائمة المنتشرة في مناطق مختلفة من البلاد".

    وطالب الكاظمي "بإيجاد آليات زمنية وفنية لسحب القوات القتالية للتحالف الدولي، مع استمرار التعاون في المجالات كافة، خصوصاً مجالات التسليح والتأهيل والتدريب والدعم الاستخباري".

    كما أكد أن "بلاده تسعى للتعاون مع دول الحلف في استدامة التدريب والعمل وبشكل مستمر على رفع جاهزية القدرات العسكرية والأمنية للعراق".

    انظر أيضا:

    "الأمن والدفاع" البرلمانية: لا مشكلة مالية بوجود قوات الناتو في العراق
    تسلسل زمني لمهام "الناتو" في العراق منذ 2004
    مستشار الأمن القومي العراقي: الناتو يعمل في بلادنا بموافقة الحكومة... ومهمته استشارية
    الجيش العراقي: الأرقام بشأن عدد قوات الناتو الإضافية ليست دقيقة
    خبير لا يستبعد استهداف قوات "الناتو" بالعراق بعد قرار زيادة أعدادها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook