05:14 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن نائب رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا، العقيد البحري فاديم كوليت، أن الإرهابيون يحضرون لمحاكاة هجوم كيميائي في محافظة إدلب بالتعاون مع ممثلي منظمة "الخوذ البيضاء"، حيث نقلوا إلى هناك 10 حاويات تحتوي مواد سامة.

    موسكو - سبوتنيك. وقال كوليت للصحفيين: "وردت أنباء إلى مركز المصالحة الروسي في سوريا بشأن تحضير الإرهابيين من تنظيم "هيئة تحرير الشام" [تنظيم إرهابي محظور في روسيا] لاستفزاز في منطقة خفض التصعيد في إدلب باستخدام مواد سامة".

    وبحسب المعلومات التي وردت من الأهالي، قام الإرهابيون، برفقة ممثلين عن منظمة "الخوذ البيضاء"، التي يزعم أنها منظمة إنسانية، بنقل نحو 10 براميل من المواد السامة بواسطة الشاحنات إلى منطقة حارم بمحافظة إدلب.

    وتابع نائب رئيس مركز المصالحة: "بحسب المعلومات المتوفرة، يعتزم الإرهابيون تنفيذ محاكاة لهجوم كيميائي في الجزء الجنوبي من هضبة "جبل الزاوية" من أجل القيام لاحقا باتهام القوات الحكومية السورية باستخدام مواد سامة ضد المدنيين".

    ونفت الحكومة السورية مرارا مزاعم شنها هجمات كيميائية، مؤكدة أنها سلمت مخزوناتها من الأسلحة الكيميائية، تحت إشراف دولي، بموجب اتفاق أبرم في عام 2013.

    انظر أيضا:

    وزارة الدفاع الروسية: الخوذ البيضاء في سوريا يستعدون لاستفزاز آخر ضد سلطات البلاد
    الخارجية الروسية: تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي يخطط لأعمال استفزازية بمشاركة الخوذ البيضاء في سوريا
    مركز المصالحة الروسي: "هيئة تحرير الشام" تخطط لشن هجوم كيماوي عشية الانتخابات الرئاسية في سوريا
    الدفاع الروسية: المسلحون يجهزون لهجوم كيميائي على منطقة خفض التصعيد في إدلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook