05:57 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ذكرت وسائل إعلام مغربية أنه كلما تجددت الأزمة الدبلوماسية بين المغرب وإسبانيا، يحتدم النقاش السياسي حول مستقبل مدينتي سبتة ومليلية.

    وجاء في تقرير لصحيفة "هسبريس"، مساء اليوم السبت، أن تلك الأزمة الدبوماسية تجدد النقاش حول مستقبل مدينتي سبتة ومليلية "المحتلتين"، في وقت تعمد المغرب على محاولة إحياء التفكير بشأن المناطق والجزر المحتلة من قبل إسبانيا.

    وأشارت الصحيفة إلى أن هناك ملفات عالقة بين الجانبين، المغربي والإسباني، خاصة الهجرة غير الشرعية، والصحراء المغربية، في الوقت الذي عمدت إسبانيا إلى "أوربة" مدينتي سبتة ومليلية، وإدراجهما ضمن منطقة "شنغن"، لافتة إلى أن العاهل المغربي السابق، الملك الحسن الثاني، سبق أن دعا إلى تدشين لجنة مشتركة لطي الخلافات المتعلقة بالمدن والجزر المحتلة من قبل إسبانيا، إلا أن مدريد لم ترحب بالمقترح المغربي، آنذاك.

    ونقلت الصحيفة على لسان سمير بنيس، المستشار الدبلوماسي الخبير في العلاقات الدولية، أن جهود إسبانيا بشأن ضم سبتة ومليلية إلى منطقة شنغن، هي محاولة للهروب إلى الأمام، والتهرب من مواجهة الواقع الميداني للثغرين "سبتة ومليلية"، موضحا أنه سيأتي وقت يتوجب فيه على الحكومة الإسبانية الجلوس إلى طاولة المفاوضات مع المملكة المغربية، بهدف التوصل إلى "حل للمدينتين المحتلتين"، وهو ما يخدم مصالح الطرفين.

    انظر أيضا:

    إسبانيا تعتزم اتخاذ خطوة جديدة بشأن مدينتي سبتة ومليلية 
    إسبانيا تدرس ضم سبتة ومليلية بشكل كامل إلى منطقة شنغن الأوروبية
    إعلام: إسبانيا تعتزم اتخاذ خطوة جديدة بشأن مدينتي سبتة ومليلية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook