12:28 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الأحد، الولايات المتحد وإيران بالابتعاد عن تصفية حساباتهم في بلاده.

    وقال الكاظمي، في حوار مع صحيفة "لاريبوبليكا" الايطالية، إن العراق أصبح منذ سنوات ساحة للتصادم والصراع، بحسب وكالة الانباء العراقية "واع".

    وكشف الكاظمي عن تواصل الحكومة العراقية مع إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، مضيفا: "سنكون قادرين على التحرّك نحو مرحلة من الحوار الإقليمي".

    وشدد رئيس الوزراء العراقي على رغبته في أن تصبح بلاده من البلدان التي تدير الأزمات بنجاح، وليس من الدول التي تتسبب في الأزمات أو تتأثر بها.

    وأكد رئيس الوزراء على أهمية التوصل لاتفاق بين إيران والولايات المتحدة، معتبرا أنه أمر حاسم للمنطقة وقابل للتحقق.

    ورأى أن النجاح في مفاوضات فيينا سوف يؤثر بشكل إيجابي على المنطقة، وأنه سوف يخدم استقرار العراق.

    وشدد الكاظمي على أهمية اختيار طريق الحوار السياسي لحل النزاعات، مؤكدا أن الجميع سوف يستفيد من ثمار التهدئة.

    وتستضيف العاصمة النمساوية، فيينا، اجتماعات لجنة الاتفاق النووي منذ أبريل/ نيسان الماضي، لمحاولة إحياء العمل بالاتفاق، الذي يرجع تاريخ توقيعه إلى عام 2015، عندما وقعت بريطانيا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وإيران، على الاتفاق الذي يحمل اسم خطة العمل الشاملة المشتركة.

     وشمل الاتفاق، الذي تم توقيعه حينها، رفع العقوبات عن إيران مقابل تقييد برنامجها النووي لضمان عدم امتلاك طهران لأسلحة نووية.

    انظر أيضا:

    مقتل 4 من صيادي الأسماك في هجوم لمسلحي "داعش" في محافظة الأنبار العراقية
    إيران تنفي صلاتها بهجمات على القوات الأمريكية في العراق وسوريا
    مفوضية الانتخابات العراقية تعلن عن ضوابط وآليات جديدة لعملية التصويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook