09:47 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصدر الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، عفوا رئاسيا عن 18 شابا اعتقلوا بتهمة التجمهر.

    الجزائر - سبوتنيك. وبحسب بيان لوزارة العدل الجزائرية "بمناسبة الذكرى الـ 59 لعيدي الاستقلال والشباب، أوصى رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بتدابير رأفة، لفائدة الشباب المتابعين جزائيا والموجودين رهن الحبس لارتكابهم وقائع التجمهر وما ارتبط بها من أفعال".

    وفي هذا الصدد، "شرعت الجهات القضائية المختصة ابتداء من تاريخ اليوم، في الإفراج عن هؤلاء الأشخاص الذين بلغ عددهم 18 شخصا لحظة تحرير هذا البيان والعملية مستمرة بالنسبة لغيرهم".

    يذكر أن الهيئات الحقوقية الجزائرية، تقول إن المعتقلين بتهم متعلقة بالحراك الشعبي سواء بالمسيرات، أو بكتاباتهم على "فيسبوك"، وغيرها ناهز الثلاثمائة معتقل، خاصة بعد منع وزارة الداخلية للمسيرات غير المصرح بها.

    وشهدت الجزائر مؤخرا تظاهرات شعبية شارك فيها الآلاف للمطالبة بإصلاحات سياسية واقتصادية، وللتنديد بتصاعد القمع الأمني والقضائي لنشطاء الحراك الشعبي.

    انظر أيضا:

    خبير جزائري: بلادنا تعيش رسميا الموجة الثالثة لكورونا
    منظمة المحامين الجزائريين تقاطع الجلسات وتنظم وقفة احتجاجية
    الحكومة الجزائرية الجديدة... هذه هي التركيبة المرتقبة
    بايدن يهنىء نظيره تبون بالذكرى الـ 59 لعيد استقلال الجزائر
    الوكالة الجزائرية للنفايات: البلاستيك يمثل 87% من النفايات البحرية في البلاد
    ترقية ثاني امرأة إلى رتبة جنرال في الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook