21:27 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 23
    تابعنا عبر

    قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم الأحد، إن "التوافق موجود بين دول (أوبك+) ما عدا دولة واحدة"، مؤكدا أنه "لا يمكن لأي دولة اتخاذ مستوى إنتاجها في شهر واحد كمرجعية".

    وأضاف الأمير عبد العزيز بن سلمان، في مقابلة خاصة مع "قناة العربية"، "لست متفائلا ولا متشائما باجتماع (أوبك+) المرتقب، أحضر اجتماعات (أوبك+) منذ 34 عاما ولم أشهد طلبا مماثلا"، لافتا إلى أنه لا يمكن لأي دولة اتخاذ مستوى إنتاجها في شهر واحد كمرجعية.

    وقال: "أمثل دولة متوازنة تراعي مصالح الجميع في دورها كرئيسة لأوبك+. السعودية أكبر المضحين ولولا قيادتها لما تحسنت السوق النفطية"، موضحا أنه "إذا كانت هناك تحفظات لدى أي دولة فلماذا سكت عنها سابقا".

    وكان وزير الطاقة الإماراتي، سهيل المزروعي، قال أمس الأحد، إن بلاده ملتزمة باتفاق تخفيضات إنتاج النفط ودعم زيادة الإمدادات في أغسطس/ آب، لكنها تعتقد أنه لا ينبغي أن تكون مشروطة بإطالة أمد اتفاقية التجميد الحالية.

    وكتب الوزير على "تويتر": "تظل الإمارات ملتزمة تماما تجاه منظمة أوبك ومجموعة أوبك بلس، ونؤيد زيادة الإنتاج اعتبارا من أغسطس. ومع ذلك، لا ينبغي أن يكون هذا مشروطا بتمديد الاتفاق الحالي".

    يأتي ذلك بعد تمديد اجتماع "أوبك +" الأسبوع الماضي إلى اليوم الاثنين. وقال مصدران في "أوبك+" لـ"سبوتنيك"، إن الإمارات اختلفت مع خط الأساس للتخفيضات، فيما قالت وزارة الطاقة الإماراتية، في بيان لها، إن الإمارات كانت دائما بين أكثر المنتجين التزاما باتفاقيات "أوبك" و"أوبك+"، وخلال الاتفاقية الحالية الممتدة لسنتين تعدى التزامها 103%.

    انظر أيضا:

    بيسكوف: اتصالات الرئيس فلاديمير بوتين مع القيادة السعودية عشية اجتماع "أوبك+" لم يتم التخطيط لها بعد
    "أوبك +": السعودية ترغب في مراجعة خفض إنتاج النفط بشكل منتظم
    وزير الطاقة السعودي: سياسة ضبط النفس التي اتبعتها "أوبك+" أثبتت صوابيتها
    السعودية تقترح على "أوبك +" زيادة تدريجية لإنتاج النفط اعتبارا من مايو
    الكرملين: بوتين لا يخطط حاليا لإجراء اتصالات مع القيادة السعودية عشية اجتماع "أوبك +"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook