01:39 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    وصف المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، اللواء يحيى رسول، اليوم الأربعاء، الهجومين الأخيرين على مطار أربيل وقاعدة "عين الأسد" غربي البلاد، بأنهما أعمال إرهابية، رافضا ما وصفه بجعل أراضي العراق ساحة لردود الأفعال.

    وقال اللواء يحيى رسول، في بيان، "مرة أخرى يوغل أعداء العراق في غيهم ويستهدفون أمن البلاد وسيادتها، وسلامة المواطنين من خلال اعتداء إرهابي جديد على مطار أربيل، ومعسكر عين الأسد التابع لوزارة الدفاع العراقية، وقبل ذلك العودة لاستهداف مقارّ البعثات الدبلوماسية التي تقع تحت حماية الدولة"، حسب "وكالة الأنباء العراقية".

    وأضاف، "خيارات السلم والحرب هي حق حصري للدولة...ليست اجتهادات لمجموعات، أو أفراد، أو توجهات محددة".

    وتابع أن "الحكومة تؤكد رفضها استخدام الأراضي العراقية وأمن مواطنيها ساحةً لردود الفعل؛ مما يستوجب ضبط النفس واحترام مخرجات الحوار الاستراتيجي".

    وتعرض محيط مطار أربيل الدولي في العراق، مساء الثلاثاء الماضي، لقصف صاروخي توقفت على أثره الخدمات الجوية في سماء المدينة. وقال جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان، إن مطار أربيل الدولي تعرض لقصف صاروخي، مضيفا أن الهجوم لم يسفر عن خسائر في الأرواح أو أضرار مادية تذكر، فيما عدا اشتعال النيران في أراض تحتوي على حشائش في المطار.

    من جهة أخرى، أعلن التحالف الدولي، في وقت سابق اليوم، "إصابة 3 أشخاص على الأقل إثر سقوط 14 صاروخا على قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار غربي العراق التي تستضيف قوات أمريكية".

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تعلق على تعرض مطار أربيل لقصف صاروخي
    مصادر عسكرية عراقية: هجوم صاروخي على قاعدة "عين الأسد" الجوية
    فصيل عراقي مسلح يتبنى الهجوم على قاعدة "عين الأسد" ويعلن استهدافها بـ30 صاروخا
    التحالف الدولي: 3 إصابات على الأقل إثر سقوط 14 صاروخا على قاعدة "عين الأسد"
    تعرض مطار أربيل لقصف صاروخي وتوقف الخدمة الجوية في سماء المدينة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook