15:07 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    أكدت وزارة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، اليوم الخميس، في كلمتها أمام مجلس الأمن الدولي، أن سد النهضة الإثيوبي سيقلل نسبة الأراضي الزراعية في السودان للنصف.

    وقالت: "إثيوبيا أصرت على الملء الثاني رغم معرفتها الأضرار، وسلوكها فيما يتعلق بشد النهضة يهدد السودانيين".

    وأشارت المهدي أن بلادها ما زالت يعترف بحقوق إثيوبيا في استخدام نهر النيل، ولكن بشرط أن يتم ملء وتشغيل سد النهضة وفقا لمبادئ الاستغلال المنصف والمعقول لموارد النهر، دون الإضرار بمصالح الدول الباقية.

    وقالت: "دعمنا قيام سد النهضة منذ البداية شرط تشغيله عبر اتفاق قانوني".

    وطالبت وزيرة الخارجية السودانية، أمام مجلس الأمن الدولي، بضرورة التوصل إلى حل عادل ومنصف يرضي جميع الأطراف، وكذلك تشغيل سد النهضة بموجب اتفاق ملزم، وأن يتم حفظ حقوق الدول الثلاث المعنية بسد النهضة الإثيوبي.

    كما أنها ناشدت المجتمع الدولي بإلزام إثيوبيا بعدم اتخاذ خطوات أحادية.

    ولفتت إلى أن "صمت مجلس الأمن سيرسل رسالة خاطئة"، كما أنها دعته لتحمل مسؤولياته تجاه أزمة سد النهضة.

    وأشارت وزيرة الخارجية السودانية، مرين الصادق المهدي، إلى مشاركة بلادها في كل جولات التفاوض بشأن سد النهضة بفاعلية، وأنها استجابت للمبادرة الأفريقية لحل الأزمة.

    وانطلقت، مساء اليوم الخميس، جلسة مجلس الأمن الاستثنائية لمناقشة أزمة سد النهضة الإثيوبي، والتي تجري بدعوة من كل من مصر والسودان.

    انظر أيضا:

    الرئيس التونسي يدعو إثيوبيا إلى "الحوار" حول سد النهضة
    دبلوماسي إثيوبي: نعمل على إفشال المقترح التونسي بشأن سد النهضة
    إعلام: أمريكا تخبر مصر أنها ستتدخل لإنهاء أزمة سد النهضة بعد رفض إثيوبيا الوساطة
    ماذا جرى في جلسة مجلس الأمن الاستثنائية حول سد النهضة؟ مواقف الدول الأعضاء
    مندوب روسيا في مجلس الأمن: قلقون من تنامي الخطاب التهديدي في أزمة سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook