12:20 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    قالت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، اليوم الخميس، إن موقف بلادها فيما يخص أزمة سد النهضة الأثيوبي ينسجم مع الموقف المصري، مشيرة إلى أن "ترويج إثيوبيا لوجود خلاف غير صحيح".

    وقالت الصادق، خلال جلسة مجلس الأمن بِشأن أزمة سد النهضة الإثيوبي: "ندعو مجلس الأمن إلى تشجيع الدول الثلاثة على العمل مع الاتحاد الأفريقي وتعزيز مفاوضات سد النهضة بمشاركة الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي". 

    وأضافت: "إثيوبيا تتعامل مع المياه كسلاح للهيمنة على جيرانها وهو ما يجعل القضية ترتبط بالأمن والسلم الدوليين". 

    ولفتت وزيرة الخارجية السودانية: "بلادنا ستتأثر بالخطر الناجم عن ملء سد النهضة على الصعيدين البيئي والاجتماعي، وعلى مجلس الأمن القيام بتحرك استباقي لحل الأزمة". 

    وتابعت: "الاتحاد الإفريقي يحتاج دعم المجتمع الدولي خلال وساطته في ملف سد النهضة، كما نريد من الاتحاد الدولي أن يعزز تعاونه مع المجتمع الدولي بشأن ملف سد النهضة". 

    وانطلقت، مساء الخميس، جلسة مجلس الأمن الاستثنائية لمناقشة أزمة سد النهضة الإثيوبي، والتي جرت بدعوة من كل من مصر والسودان.

    اقرأ عن: مخاطر سد النهضة

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook