04:46 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرحت نائب وزير السياحة المصرية، غادة شلبي، اليوم الجمعة، بأن القطاع السياحي المصري يتوقع استقبال من 300 إلى 400 ألف سائح روسي شهريًا بعد إلغاء مرسوم حظر الرحلات الجوية إلى المنتجعات السياحية المصرية.

    وقالت شلبي، لوكالة "سبوتنيك"، "بالطبع قرار الرئيس الروسي باستئناف الطيران العارض بين مصر وروسيا قرار إيجابي جدا، ونرحب به، والقرار يؤكد عمق وصدق العلاقات بين البلدين، وكنا ننتظر هذا القرار من فترة".

    وأضافت "القرار استقبل بحرارة من قطاع السياحة في مصر. وبخصوص توقيت الاستئناف، أتصور أن اللجنة التي ستنعقد في روسيا، هي من سيقرر الموعد. القرار يعود للجانب الروسي، ونحن نحترم أي موعد يقرره الجانب الروسي، وما تراه اللجنة من إجراءات ترغب في وضعها للاطمئنان على السائحين الروس".

    وأكدت شلبي أن المقاصد السياحية المصرية تستقبل السائحين من كافة أرجاء العالم، منذ عام كامل، وبالتالي توجد ثقة شديدة في الإجراءات المطبقة، واختبرت بالفعل في المنشآت السياحية والمطارات والمنشآت الأثرية.

    وتابعت: "أتصور أن عدد السائحين الروس الذين سيأتون لمصر بعد عودة الطيران العارض، من 300 إلى 400 ألف سائح شهريا، وهذا العدد جيد جدا ونتمنى زيادته".

    ونوهت نائب وزير السياحة إلى أن المنتجعات المصرية والفنادق المصرية معدة لاستقبال هذه الأعداد، وكان لدى الوزارة توقع برفع الحظر، وبالتالي تم توجيه المنشآت السياحية والفندقية، منذ فترة، لمراجعة إجراءاتها واعتمادها للعمل.

    وأكدت المسؤولة المصرية، أن أي منشأة سياحية لن تعمل، دون الحصول على الشهادة الصحية، من وزارة السياحة ووزارة الصحة وغرفة المنشآت الفندقية؛ ويتم كذلك مراجعة إجراءات النقل البري والبحري.

    وأشارت شلبي إلى أن "الإجراءات الاحترازية منشورة ومعلومة لمشغلي الخدمة السياحية؛ وهناك أفلام دعائية وترويجية تم إنتاجها على مدى العام الماضي وترغب وزارة السياحة بعرضها على الميديا الروسية، لتعريف السائح الروسي بالإجراءات المتخذة".

    ونوهت إلى أن بعض السائحين من روسيا يأتون إلى البلاد، من خلال مطار القاهرة، ولديهم العلم الكافي بكل الإجراءات، ومرحب بهم دائما.

    وأشارت إلى أن "المنتجعات والفنادق في مصر على استعداد لقبول هذا العدد من السياح".

    وألغى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الخميس، مرسوم حظر الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية، الذي تقرر عقب سقوط طائرة ركاب روسية في مصر جراء عمل إرهابي.

    وأعلنت شركة "روسيا"، اليوم الخميس، عن استعدادها لاستئناف الرحلات إلى المنتجعات المصرية بالمشاركة مع مشغل الرحلات "بيبليو غلوبوس"، مشيرة إلى أنها تنتظر تصريحاً من مقر مكافحة "كوفيد-19" والهيئة الاتحادية الروسية للطيران.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook