14:47 GMT29 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال عباس كلرو، نائب رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الإيرانية السورية، اليوم الأحد، إن بلاده ترحب بتعزيز العلاقات مع سوريا في مختلف المجالات.

    وذكرت وكالة "إرنا"،  اليوم الأحد، أن تصريحات كلرو جاءت خلال لقاء مع فيصل المقداد، وزير الخارجية السوري، في دمشق، والتي شدد أثناءها على أن بلاده وسوريا صديقان قديمان، لهما قواسم دينية مشتركة وخلفية تاريخية، مؤكدا أنهما يدعمان كل منهما الآخر في مختلف التطورات في المنطقة. 

    وأوضح كلرو أن بلاده تؤمن بأن زيادة مستوى التجارة ودعم القواسم المشتركة بإمكانها تقوية وتعزيز البلدين في مواجهة العقوبات الأمريكية، مشيرا إلى أن بقاء سوريا وبعدها الانتصار على الجماعات الإرهابية وتنظيم "داعش"، تعد رهنا بقيادة الرئيس السوري، بشار الأسد، الحكيمة.

    ويعد عباس كلرو، سوريا، بأنها ذات مستقبل مشرق، مناشدا إيلاء الاهتمام الخاص بتعزيز القدرات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، فضلا عن الأرضية الاقتصادية.

    وبدوره، قدم فيصل المقداد، التهنئة بمناسبة نجاح الانتخابات الرئاسية في إيران، معتبرا البلدين صديقين استراتيجيين، لافتا إلى أن بلاده وإيران أثبتتا أمام العالم ترسيخ الوحدة والتلاحم الداخلي، عبر بوابة إجراء انتخابات في الوقت المناسب، مشددا على وجوب التعاون واليقظة بين المسؤولين في البلدين، الإيراني والسوري، فضلا عن دول أخرى.

    ولم يكتف وزير الخارجية السوري بذلك، بل أعرب عن تقديره لدعم إيران المستمر لبلاده في محاربة الإرهاب والتطرف، موضحا أنه حان الوقت لإعادة بناء البنية التحتية في سوريا، مرحبا بدعم الدول الصديقة للتعاون التجاري والاقتصادي.

    انظر أيضا:

    إيران ترد على مزاعم رسالة أمريكية بعد الهجمات التي نفذتها في سوريا والعراق
    صحيفة عبرية تكشف عن أكبر تهديد لبلادها... ليس سوريا أو إيران
    سوريا: لن ننسى دعم إيران لنا في مكافحة الإرهاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook