03:06 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصدرت نقابة الأطباء التونسية، بيانا عبرت فيه عن قلقها من الطريقة التي تدار بها جائحة كورونا في البلاد، داعية السلطات إلى توفير الأمن وحماية الأطباء الذين يعملون في مكافحة الوباء في أصعب مراحله من اعتداءات الأهالي في المستشفيات.

    وبحسب وكالة الأنباء التونسية، جاء في البيان أن أطباء الطوارئ بتونس وأطباء المستشفيات الجامعية لطب الطوارئ، يعملون في ظروف مؤسفة في ظل تواجد الأشخاص المرافقين للمرضى في الأماكن المخصصة لرعاية مرضى كوفيد-19.

    ووفقا للبيان، فإن ذلك يعرض جميع إجراءات الرعاية للخطر بدءًا من السرية المهنية، إلى حياد القرارات الطبية.

    وأشار البيان إلى غضب الأطباء بسبب دخول مرافقي المرضى قسريا إلى هذه الأماكن والذي يتعارض مع القرار الوزاري الذي يحظر أي زيارات خلال الأزمة الصحية التي تمر بها تونس.

    وأعرب الأطباء أيضا عن أسفهم لانعدام الأمن في جميع الأوقات وخاصة خلال هذه الأزمة الصحية وترك طاقم التمريض في مواجهة مباشرة مع الاعتداءات.

    وأدان البيان عدم الاستجابة لتخصيص أماكن آمنة بأبواب مصفحة وفريق معزز من ضباط الأمن القادرين على ضمان سلامة المباني والموظفين، داعيا إلى إنشاء مركز شرطة يعمل بدوام كامل في المستشفيات.

    وكانت وزارة الصحة التونسية، قد أعلنت أمس الخميس، عن تسجيل 139 حالة وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد، و2309 إصابة جديدة.

    انظر أيضا:

    تونس... وكالة التبغ توزع مكثفات أوكسجين على المستشفيات
    رئيس وزراء تونس يتهم وزير الصحة المقال باتخاذ قرارات شعبوية وإجرامية
    تونس... شاحنات عسكرية تتحرك إلى عدة جهات ورئيس الوزراء يقول "نحن في حرب"
    الرئيس التونسي يوجه الجيش بـ"الحرب على كورونا"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook